سياسة

البيت الأبيض: نفوذ مليشيات إيران الخبيث باليمن يعطل حل الأزمة

السبت 2017.12.9 01:09 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
مسلحون تابعون لمليشيات الحوثي في اليمن - أرشيفية

مسلحون تابعون لمليشيات الحوثي في اليمن - أرشيفية

 أدان البيت الأبيض، مساء الجمعة، جريمة اغتيال مليشيات الحوثي للرئيس السابق المغدور به علي عبدالله صالح، وحملات قمع المعارضين السياسيين في اليمن. 

وندد البيت الأبيض، في بيان له، بأعمال القتل والقمع والعنف التي تمارسها مليشيات الحوثي بحق المدنيين في اليمن خلال الأيام الأخيرة، أثناء اشتباكاتها مع أنصار الرئيس السابق علي صالح.

وأكد البيان أن الولايات المتحدة تؤكد ضرورة إنهاء الصراع اليمني وإخلاء مختلف محافظات ومدن اليمن من "النفوذ الخبيث للمليشيات المدعومة من إيران".

وسيطرت مليشيات الحوثي على العاصمة اليمنية صنعاء بعد اغتيال صالح بدم بارد، حيث أطلقت حملة قمع واسعة اعتقلوا خلالها مئات يشتبه بأنهم مؤيدون لصالح، إلى جانب أفراد من عائلته.

وتسببت المعارك بين المليشيات وأنصار الرئيس السابق علي صالح في صنعاء، بمقتل نحو 234 شخصاً وإصابة 400 آخرين بجروح منذ الأول من ديسمبر/كانون الأول الجاري، وفقاً لمنظمة "هيومن رايتس ووتش".


تعليقات