اقتصاد

السعودية تدعو المستثمرين للتنافس على مشروع لطاقة الرياح

الأحد 2017.7.16 04:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 734قراءة
  • 0 تعليق
طاقة الرياح.. كنز المستقبل

طاقة الرياح.. كنز المستقبل

طلبت السعودية أكبر بلد مصدر للنفط في العالم من الشركات تقديم طلبات التأهل للمنافسة على مشروع لطاقة الرياح في دومة الجندل بشمال البلاد سيكون بقدرة 400 ميجاوات سنويا. 

قالت وزارة الطاقة السعودية اليوم الأحد إنه سيجري تلقي طلبات التأهل للمشروع حتى العاشر من أغسطس/آب وتلقي العروض من 29 أغسطس/آب.

 ويغلق باب تلقي العروض في يناير/كانون الثاني من العام القادم.

ويعتبر مشروع دومة الجندل ومشروع آخر لمحطة طاقة شمسية في سكاكا بقدرة 300 ميجاوات، حيث من المنتظر أن يغلق باب تلقي العروض في سبتمبر/أيلول، جزءا من الجولة الأولى في خطة سعودية ضخمة للطاقة المتجددة.

 وقال بيان اليوم إن العرض الفائز في مشروع سكاكا سيعلن في نوفمبر/تشرين الثاني.

وتتولى الشركات صاحبة العروض الفائزة بناء وتشغيل محطات كهرباء في شراكة مع الحكومة. وسيتم دعم مشروع دومة الجندل باتفاق لشراء الكهرباء مدته 20 عاما، كما سيتم دعم مشروع سكاكا باتفاق لمدة 25 عاما.

وتقول المملكة إنها تهدف إلى توليد 9.5 جيجاوات من الكهرباء سنويا من مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2023.

وتراجعت أسواق النفط يوم الجمعة وسط انخفاض درجة الالتزام بتخفيضات أوبك لكنها ظلت بصدد مكاسب أسبوعية قوية.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 19 سنتا بما يعادل 0.4 % إلى 48.23 دولار للبرميل.


تعليقات