سياسة

مصرع 15 حوثيا بينهم قيادي.. والجيش اليمني يقترب من "مران"

الميليشيات جندت أكثر من 900 طفل خلال 2017

الثلاثاء 2018.3.6 11:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 366قراءة
  • 0 تعليق
جنود بالجيش اليمني - أرشيفية

جنود بالجيش اليمني - أرشيفية

واصل الجيش الوطني اليمني بدعم من طيران قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن تقدمه في المعارك التي يخوضها ضد مليشيا الحوثي الإيرانية، وتمكن من السيطرة على مناطق جديدة، وسط فرار وسقوط المزيد من عناصر المليشيا.

وأفادت المصادر في جبهة رازح شمال غرب محافظة صعدة شمال اليمن بمقتل 15 عنصرا من المليشيا الحوثية الإيرانية الثلاثاء، بينهم قائد المليشيا في الجبهة؛ إثر غارة لطيران التحالف العربي على تجمعاتهم في جبل الأزهور الاستراتيجي الذي سيطرت عليه قوات الجيش الوطني.

قوات تابعة للجيش اليمني

وأكد أركان حرب اللواء السابع حرس حدود العقيد حمود هشام في تصريح لموقع "سبتمبر نت" التابع لوزارة الدفاع اليمنية أن قائد المليشيا الحوثية في رازح المدعو "يوسف علي مسفر"، لقي مصرعه إثر غارة جوية لطيران التحالف العربي على موقعٍ لهم في قمة جبل الأزهور.

جرائم متواصلة لمليشيات الحوثي

وأضاف أن الغارات قتلت أيضا معه آخرين بينهم ضباط يقاتلون في صفوف المليشيا وهم: (سليمان قروش وحمدان أحمد محمد وعبدالله جابر قليلي ومراد حسين سالم وسمير جابر بن قبلي).

وقال أركان حرب اللواء: إن الجيش الوطني اليمني باشر مهام عملية عسكرية واسعة في رازح منذ الليلة قبل الماضية، وتمكن من السيطرة على عدة مواقع للمليشيا ضمن خطة عسكرية تهدف لتحرير المديرية بالكامل.

وأوضح أن 27 كيلومترا تفصل القوات اليمنية عن منطقة "مران" معقل التمرد الأول.

تجنيد إجباري للأطفال

وعلى صعيد متصل أكد المدير التنفيذي للتحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان مطهر البذيجي أن ميليشيات الحوثي الانقلابية مارست مختلف أنواع الاستقطاب للأطفال سواء بالترغيب والتعبئة الفكرية أو بالتجنيد الإجباري.

وأشار البذيجي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" أن عملية التجنيد الإجباري للأطفال رافقها كثير من الانتهاكات أبرزها حرمان الأطفال من التعليم والاستغلال الجنسي من قبل المجندين الأكبر سنا، وكذلك تم قتل الكثير من الأطفال أثناء اشتراكهم بأعمال عسكرية.

تجنيد إجباري للأطفال في اليمن

وقال مطهر البذيجي في كلمته التي قدمها الثلاثاء، في مجلس حقوق الإنسان بجنيف: "تتزايد مأساة الطفولة في اليمن كل يوم بتزايد الانتهاكات بحق الطفولة من قبل المليشيات والتنظيمات الإرهابية واستخدامهم في أعمال عسكرية من قبل مليشيا الحوثي المسلحة بشكل كبير.

وأوضح أن تقارير منظمات المجتمع المدني اليمني تشير إلى أن ثلث مقاتلي المليشيا الحوثية من الأطفال، مشيرا إلى أن التحالف وثق 902 حالة تجنيد أطفال من قبل الحوثيين خلال العام 2017م".

وطالب الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان والمنظمات الدولية والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، حماية الأطفال في اليمن في ظل وجود الجماعات المسلحة وعلى رأسها مليشيا الحوثي.

تعليقات