سياسة

حوثي يعترف بتلقي تدريبات ثقيلة على يد مليشيا حزب الله

الجمعة 2018.1.12 05:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 262قراءة
  • 0 تعليق
قوات التحالف العربي قتلت قبل شهر 3 عناصر من حزب الله باليمن

قوات التحالف العربي قتلت قبل شهر 3 عناصر من حزب الله باليمن

أقرَّ أحد الأسرى من مليشيات الحوثي الموالية لإيران بأن عناصر من حزب الله الإرهابي تقوم بتدريبيهم على استخدام الأسلحة الثقيلة.

وفي اعترفات الجيش الوطني اليمني على وسائل الإعلام، قال خبير مدفعية وصواريخ من عناصر الحوثي في محافظة الجوف شمالي اليمن، إن تلقى تدريبات مع 39 آخرين من الجماعة الانقلابية على أيدي عناصر مليشيا حزب الله، تحت إشراف شخص يُدعى ساجد.

وقال الأسير إن المدعو ساجد درّبهم على التعامل مع الصواريخ والمدفعية، وأنه لبناني وكان يقاتل قبل ذلك في العراق.

كما أشار إلى أن الدروس النظرية يتم تلقيها في صنعاء فيما يتم التطبيق العملي على الأسلحة في مدينة سفيان.

وإن كانت إيران ومليشياتها ما زالوا ينكرون أنهم يمدون الحوثيين بالصواريخ الباليستية- تهربا من الإدانة الدولية وزيادة العقوبات على طهران، إلا أن الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله يتفاخر دوما بدعمه جماعة الحوثي، كما أنه تحدث مرارا عن أن مقاتلين من اليمن مستعدون للوقوف إلى جانب حزبه، أيضا حال، تعرضه لأية مخاطر.

وفي ديسمبر/كانون أول الماضي قتلت قوات التحالف العربي 3 أشخاص ينتمون إلى مليشيا حزب الله في غارة جوية على مكان كان يتحصن فيه خبراء اتصالات وصناعة المتفجرات برفقة 7 من مسلحي الحوثي، بالقرب من منطقة حرض بمحافظة حجة على الحدود مع السعودية.

بعض وسائل تهريب السلاح للحوثيين

تعليقات