سياسة

الجيش اليمني يتقدم صوب مركز مديرية "كتاف" في معقل الحوثيين بصعدة

الخميس 2019.1.31 09:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 273قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من الجيش اليمني - أرشيفية

عناصر من الجيش اليمني - أرشيفية

حققت قوات الجيش اليمني، وبإسناد التحالف العربي، الخميس، تقدما نوعيا باتجاه مركز مديرية كتاف في معاقل مليشيا الحوثي بصعدة، شمالي البلاد.  

وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، في بيان صحفي مقتضب، إن قوات الجيش الوطني تمكنت من التوغل صوب مركز مديرية كتاف في صعدة، وذلك بعد معارك عنيفة مع مليشيا الحوثي الانقلابية.

وأسفرت المعارك عن مقتل وإصابة عشرات الحوثيين الذين كانوا يتمركزون في محيط مركز مديرية كتاف، وتدمير آليات عسكرية مختلفة.

ونجحت قوات الجيش الوطني في اغتنام أسلحة متوسطة وخفيفة بعد فرار مليشيا الحوثي، بعضها إيرانية الصنع، وفقا لمصادر عسكرية.

وكانت قوات الجيش الوطني قد تمكنت خلال الأيام الماضية من انتزاع إتلاف 7 آلاف لغم وعبوة ناسفة في كتاف إطار عملية عسكرية واسعة لتحرير مركز المديرية من المليشيا الحوثية.

وبإسناد مكثف من التحالف العربي، تمكنت قوات الجيش اليمني خلال الأشهر الماضية من فتح 5 جبهات عسكرية في معاقل الانقلابيين بصعدة وكبدتهم خسائر فادحة.


كان الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية العميد عبده مجلي، اتهم إيران بدعم مليشيا الحوثي بـ30 مليون دولار شهريا، وتزويدها بآلاف الألغام المحرمة دوليا.

وطالب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث، الخميس، بالتنفيذ السريع لإعادة الانتشار طبقا لخطة تضعها لجنة تنسيق إعادة الانتشار في مدينة الحديدة.

وأثمرت المشاورات اليمنية في السويد عن مكاسب عديدة في الملف اليمني، وخلافا لكونه لبنة أولى في طريق السلام شكل اتفاق ستوكهولم ضربة موجعة للمشروع الإيراني باليمن.

ونص اتفاق ستوكهولم على انسحاب مليشيا الحوثي الانقلابية من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى خلال 14 يوما كمرحلة أولى، فيما ستكون المرحلة الثانية هي الانسحاب من مدينة الحديدة إلى أطرافها، إلا أن تطبيق الاتفاق واجه خروقات متتالية من جانب المليشيا لعرقلة جهود السلام.

تعليقات