سياسة

مؤتمر الشباب يتصدر "تويتر" مصر.. وتغريدات إشادة بمواقف السيسي

الثلاثاء 2017.7.25 06:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 849قراءة
  • 0 تعليق
السيسي في مؤتمر الشباب الوطني الرابع

السيسي في مؤتمر الشباب الوطني الرابع

على مدار يومي انعقاد مؤتمر الشباب الوطني الرابع بمصر، تصدر هاشتاق "مؤتمر الشباب" موقع التواصل الاجتماعي تويتر بآلاف التغريدات والتعليقات، التي أشادت بدور مؤتمر الشباب الوطني الرابع لمناقشة عدة مبادرات شبابية، إضافة لعرضه رؤية مصر 2030 المتعلقة بطرق مواجهة التحديات الاقتصادية والزيادة السكانية.

وحظي المؤتمر بترحيب وحفاوة بالغة من قبل المصريين عبر موقعي فيسبوك وتويتر، مؤكدين ثقتهم في الإدارة المصرية على تخطي كل الأزمات الاقتصادية والسياسية والتحديات التي تواجه الشعب المصري منذ سقوط حكم جماعة الإخوان في الـ3 من يوليو/تموز 2013.

"الإرهاب والزيادة السكانية أكبر خطرين يهددان أمن واستقرار مصر خلال المرحلة الحالية" بهذه العبارة افتتحت الرئيس السيسي الجلسة النقاشية بشأن رؤية مصر 2030، موضحاً أن الرؤية بمثابة خطوة جادة لمواجهة التحديات الحالية، فضلًا عن وضع استراتيجية لعبور المرحلة بالإصرار والتكاتف بين أبناء المجتمع المصري.



وأشاد المصريين عبر صفحاتهم الشخصية ببنود واستراتيجية رؤية 2030، التي تتضمن خطة واضحة لتطوير التعليم والخروج من المنافسة المحلية إلى المنافسة العالمية، والتعديل من الوضع الاقتصادي وفتح استثمارات جديدة وزيادة عدد المدن السكانية، مشيرين في تغريداتهم إلى بدء تفعيل الحكومة المصرية خطوات الرؤية من خلال المراقبة والمتابعة الدائمة لحركة الوزارات المختلفة.

وفي الوقت نفسه، ربط المغردون بين الرؤية التي تبناها المؤتمر الوطني الرابع للشباب ورؤية دولة الإمارات العربية المتحدة 2030 والرؤية السعودية 2030، قائلين: "توافق الرؤى العربية دليل واضح على التوافق في الفكر والرؤى بين الدول العربية الثلاث لمواجهة تحديات الإرهاب ومواكبة التقدم والازدهار في كل القطاعات".


ولم تغفل مواقع التواصل الاجتماعي اللقطات الإنسانية التي ظهرت بوضوح خلال المؤتمر من جانب الرئيس المصري، الذي حرص من خلالها على إيصال رسالة قوية مضمونها أن العمل والاجتهاد السبيل الوحيد للنهوض بمصر، وأن الحكومة المصرية تضع في عين الاعتبار النماذج الشبابية المكافحة التي تعد نموذجا للطموح والمثابرة.

وأشاد الكثيرون بظهور الطالبة مريم فتح الباب بالمؤتمر، المعروفة إعلامياً بـ"ابنة حارس العقار" التي حصلت على المركز الأول في الثانوية العامة، مؤكدين أن جلوسها بجوار السيسي في الصف الأول للحضور دليل على اقتناع الإدارة المصرية بالمساواة والعدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص بين الشباب والفتيات رغم الاختلاف الطبقي أو الثقافي أو الفكري.

كما كان مشهد وصول الشاب ياسين الزغبي أحد ممثلي الشباب ذوي تحدي الإعاقة إلى المؤتمر بدراجته، له نصيب كبير من الإعجاب والحفاوة من جانب رواد التواصل الاجتماعي، الذين عبروا عن سعادتهم لوجود نموذج مثل الزغبي في قدرته على تحدي الإعاقة واستكمال حياته بشكل طبيعي رغم فقدانه إحدى ساقيه.


وأثنى البعض الآخر على استقبال السيسي للشاب الزغبي بتقبيل رأسه واحتضانه وإصراره على الجلوس معه في الصف الأول مع الشخصيات العامة وممثلي الحكومة والمجالس القومية لحوق الإنسان والمرأة.

وعبر آخرون عن سعادتهم ببعض المبادرات الشبابية التي طرحت خلال جلسات اليوم التالي والأخير للمؤتمر، التي تضمنت أفكارا لمكافحة الإرهاب والتطرف بتعديل الخطاب الديني وتطوير المناهج التعليمية. 

وفي وسط الحفاوة والإشادة التي وصفت المؤتمر بالخطوة الإيجابية لاستكمال مصر مسيرة النهضة، طالب آخرون بضرورة تفعيل دور الشباب في المناصب والوظائف بالقطاعين العام والخاص، موضحين أن خطوات الحكومة الحالية تدعم فكر التطور والتقدم عن طريق الشباب المصري مقارنة بخطوات الحكومات في العهود السابقة.


ونالت الدعوة العامة التي تبناها المؤتمر لجميع شباب العالم نصيبا كبيرا من التعليقات والتغريدات الإيجابية لإقامة منتدى عالمي دولي يجمع ممثلين لفتيات وشباب العالم.

وعرض فيلم تسجيلي بعنوان "منتدى شباب العالم" في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني الرابع للشباب، كدعوة من الشباب المصري لجميع شباب العالم للحضور لمدينة شرم الشيخ السياحية، والمشاركة في منتدى عالمي للشباب، بهدف ترسيخ لغة موحدة للنقاش وتبادل الثقافات بين شعوب العالم.

وافتتح الرئيس السيسي مؤتمر الشباب الاثنين الماضي، بجلسة نقاشية مفتوحة مع مجموعة من الشباب والفتيات المتواجدين بالمؤتمر، بجانب نقاشات مع عدد من رؤساء الأحزاب والنقابات والجامعات وممثلي الإعلام والصحافة والمجلس القومي للمرأة والمجلس القومي لحقوق الإنسان بمصر.

كما تضمن المؤتمر أيضاً جلسات لعرض "رؤية مصر 2030" بحضور وزراء التخطيط والنقل والإسكان والتعليم والصحة والزراعة.





تعليقات