مجتمع

"زايد الإنسان" أول محاور الجلسات الرئيسية لقمة أقدر العالمية 2018

الخميس 2018.6.7 12:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 171قراءة
  • 0 تعليق
اجتماع  اللجنة العلمية لقمة أقدر العالمية

اجتماع اللجنة العلمية لقمة أقدر العالمية

ناقشت اللجنة العلمية لقمة أقدر العالمية في مقر كلية التقنية العليا في دبي، أجندة القمة في دورتها الثانية التي تقام في الفترة ما بين 26-28 نوفمبر في مركز أبوظبي الدولي للمعارض في العاصمة أبوظبي، وذلك في اجتماع للجنة عقد مؤخرا في دبي.

 وترأس الاجتماع الدكتور عبد الله الريسي، رئيس اللجنة العلمية للقمة، وبحضور الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير كليات التقنية العليا والدكتور الخبير إبراهيم الدبل، المنسق العام للقمة والدكتور عبد السلام المدني الرئيس التنفيذي لقمة أقدر العالمية ، وممثلين عن عدد من الجهات والهيئات الحكومية المشاركة.

وتناول الاجتماع أجندة القمة في دورتها الثانية، والتي تقام تحت عنوان "تمكين الإنسان في استقرار المجتمعات: التنمية المستدامة".

وأقرت اللجنة العلمية خلال اجتماعها محاور السبع جلسات الرئيسية، واختارت عنوان الجلسة الأولى ليكون "زايد الإنسان" تماشيا مع عام زايد، القائد القدوة الذي يستمد منه العالم كافة الصفات والمعاني والدروس التي تستحق تسليط الضوء عليها، وبالأخص رؤيته وجهوده في تنمية العنصر البشري، وتثقيفه وتسليحه بالمعرفة والعلم والمهارات، وذلك لبناء مستقبل واعد وزاهر له ولوطنه.

وأجمعت اللجنة العلمية على أن تكون الجلسات الرئيسية في القمة مستوحاة من أهداف التنمية المستدامة التي أطلقتها الأمم المتحدة، فستقام الجلسة الثانية تحت عنوان تعليم جيد، والجلسة الثالثة ستكون بعنوان سلام وعدل: مؤسسات قوية، وجلسة الرابعة ستقام تحت عنوان مساواة بين الجنسين: التسامح. أما الجلسة الخامسة فستقام تحت عنوان شراكات لتحقيق الأهداف، والجلسة السادسة تحت عنوان صناعة وابتكار وبنى تحتية، والجلسة السابعة ستقام تحت عنوان عمل لائق ونمو اقتصادي.

وستضم قمة أقدر العالمية عددا من الفعاليات؛ مثل عرض الملصقات العلمية وورش العمل المتخصصة وعرض لأحدث التقنيات والاستراتيجيات في شتى المجالات من قبل الجهات الحكومية والخاصة المشاركة في المعرض المصاحب.

وتعتبر قمة أقدر العالمية واحدة من أهم الفعاليات المجتمعية محلياً وعالمياً، والتي تهتم بمناقشة القضايا المختلفة للمجتمع الإنساني وتمكين الأفراد في مجالات المجتمع المختلفة، وتهدف القمة إلى تقديم خدمات مبتكرة تسهم في بناء الفرد، وذلك بهدف تنمية العقول لازدهار الأوطان والوصول إلى مجتمع متماسك مسؤول ومشارك في التنمية الاجتماعية.

يذكر أن قمة أقدر العالمية مبادرة من برنامج خليفة للتمكين "أقدر" بالتعاون والشراكة مع الأمم المتحدة، وعدد من الجهات المحلية والدولية، ومن تنظيم شركة اندكس للمؤتمرات والمعارض، عضو في اندكس القابضة.


تعليقات