سياسة

جوتيريس يدعو لتجنب خروج الوضع في سوريا عن السيطرة

الخميس 2018.4.12 03:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 346قراءة
  • 0 تعليق
الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس - رويترز

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس - رويترز

ناشد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريس، اليوم الخميس، الدول الدائمة العضوية بمجلس الأمن، "تجنب خروج الوضع في سوريا عن السيطرة".

وأعرب جوتيريس عن "قلقه العميق بشأن المأزق الراهن"، وذلك مع ازدياد احتمالات توجيه ضربة عسكرية غربية إلى النظام السوري.

وقال جوتيريس، في بيان: "اليوم، اتصلت بسفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا)، لكي أكرر قلقي العميق بشأن مخاطر المأزق الحالي، وأشدد على ضرورة تجنب خروج الوضع عن السيطرة".

وتتصاعد حدة التوتر في سوريا، تزامناً مع التصريحات والأنباء الواردة في التقارير الإعلامية الغربية، الخاصة بالتحضير لضربة عسكرية تستهدف النظام السوري بعد الهجوم الكيماوي على مدينة دوما بغوطة دمشق الشرقية.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، الأربعاء، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يحدد جدولاً زمنياً حتى الآن لتوجيه ضربة إلى سوريا.

 وأضافت سارة ساندرز، في مؤتمر صحفي، أنه "لم يتم بعد اتخاذ قرارات نهائية بشأن ضربة محتملة لسوريا، ولا تزال بعض الخيارات مطروحة".

 ولفتت إلى أن ترامب لديه عدد من الخيارات بشأن سوريا، فضلاً عن الضربة الصاروخية.


 في الوقت الذي أعلنت فيه رئيسة الوزراء البريطانية استعداد بلادها للمشاركة في توجيه ضربة إلى النظام السوري، رداً على استخدامه الأسلحة الكيماوية.

بينما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات النظام السوري أخلت مطارات وقواعد عسكرية عدة، بينها قيادة الأركان ومبنى وزارة الدفاع في دمشق، على خلفية تهديدات واشنطن بشن ضربة على سوريا.

وفي السياق نفسه، أعلن الجيش الروسي، الأربعاء، دخول الشرطة العسكرية الروسية مدينة دوما الخميس، لافتا إلى أن العينات المأخوذة من موقع الهجوم الكيماوي المزعوم في سوريا لم تظهر أي مواد سامة.

 وأكد الجيش الروسي، بحسب وكالة تاس الروسية، أن الهجوم الكيماوي المزعوم في دوما اختلقته جماعة الخوذ البيضاء.

 وأشار الجيش الروسي إلى أنه يتابع الوضع حول سوريا عن كثب، وأنه يرصد تحركات البحرية الأمريكية بالقرب من سوريا.

تعليقات