سياسة

مشروع قرار روسي يندد بـ "عدوان أمريكا وحلفائها" على سوريا

السبت 2018.4.14 06:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 181قراءة
  • 0 تعليق
الضربة الأمريكية البريطانية الفرنسية ضد سوريا

الضربة الأمريكية البريطانية الفرنسية ضد سوريا

طرحت روسيا على مجلس الأمن الدولي السبت، مشروع قرار يندد "بالعدوان على سوريا من الولايات المتحدة وحلفائها في انتهاك للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة". 

ولم يتضح على الفور موعد طرح مشروع القرار للتصويت.

وقال دبلوماسيون إنه ليس من المرجح أن يحصل مشروع القرار على 9 أصوات وهو الحد الأدنى المطلوب الذي يمكن من خلاله أن تستخدم الولايات المتحدة أو فرنسا أو بريطانيا حق النقض "الفيتو" للاعتراض عليه.

ولكي يصدر قرار من مجلس الأمن فإنه يحتاج إلى تأييد تسعة أصوات دون استخدام حق النقض من الدول دائمة العضوية وهي روسيا والصين وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة.

وفي وقت سابق السبت، قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين طلب إطلاعه على أدلة كيماوي دوما.

وأضاف في اجتماع مع مجلس السياسة الخارجية ووزارة الدفاع الروسية إن بوتين طالب فرنسا بإطلاعه على الأدلة بشأن هجوم دوما، معتبرا أن "الدول الثلاث لم تقدم أدلتها عن الكيماوي بدوما." 

وتابع: "واشنطن لم ترد على أسئلتنا بشأن أدلة على امتلاك دمشق أسلحة كيماوية، والضربة ضد سوريا جاءت عشية بدء عمل خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيماوية." 

تعليقات