سياسة

مقتل 45 من قادة داعش في ضربة جوية عراقية داخل سوريا

السبت 2018.6.23 07:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 684قراءة
  • 0 تعليق
مقاتلة تابعة لسلاح الجو العراقي

مقاتلة تابعة لسلاح الجو العراقي

قال الجيش العراقي، السبت، إن العراق نفذ ضربة جوية استهدفت تجمعا لقيادات داعش الإرهابي في سوريا، مما أسفر عن مقتل 45 عضوا بالتنظيم.

وأصدرت قيادة العمليات المشتركة، بيانا، قالت فيه إن "طائرات إف-16 العراقية نفذت ضربة جوية موفقة استهدفت خلالها اجتماعا لقيادات داعش في 3 أوكار للعصابات الإرهابية، وهي عبارة عن منازل يربطها خندق مع بعضها في منطقة هجين داخل الأراضي السورية".

وأضاف البيان: "أسفرت العملية حسب المعلومات الاستخبارية عن تدمير الأهداف بالكامل، وقتل نحو 45 إرهابيا بينهم ما يسمى (المشرف على ملف وزير الحرب - نائب وزير الحرب - عسكري الجزيرة - أحد أمراء الإعلام - ناقل بريد المجرم أبوبكر البغدادي - أحد أعضاء لجنة المفوضية - قائد شرطة داعش - إرهابي آخر يعد من أهم القيادات أيام تنظيم القاعدة)".

ومني تنظيم داعش، الذي كان يحتل ثلث الأراضي العراقية، بالهزيمة في العراق، لكنه ما زال يمثل خطرا بامتداد الحدود مع سوريا.

ونفذ الجيش العراقي عدة ضربات جوية ضد داعش في سوريا منذ العام الماضي، بموافقة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة والذي يحارب المتشددين.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن النصر النهائي على داعش في ديسمبر/كانون الأول الماضي، لكن التنظيم ما زال يعمل من جيوب على امتداد الحدود مع سوريا، واستمر في نصب الكمائن وتنفيذ الاغتيالات والتفجيرات في العراق.

ولجأ التنظيم إلى أسلوب حرب العصابات منذ خسارته الأراضي التي كان قد أعلن قيام خلافته المزعومة فيها في سوريا والعراق.

تعليقات