سياسة

قلق روسي لعدم تنفيذ تركيا الاتفاقات بشأن إدلب

الأحد 2019.1.27 03:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 186قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي ونظيره التركي

الرئيس الروسي ونظيره التركي

حذرت الرئاسة الروسية من خطورة عدم تنفيذ تركيا الاتفاق بشأن محافظة إدلب السورية بشكل كامل.

وقال دميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية "الكرملين"، الأحد، حسبما ذكرت وكالة "إنترفاكس" الروسية للأنباء، إن هذا الأمر يزيد من قلق موسكو ودمشق.

وكانت الخارجية الروسية حذرت، الأسبوع الماضي، من استمرار تدهور الوضع في محافظة إدلب السورية التي تخضع لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

ولفتت إلى تزايد خرق نظام وقف العمليات القتالية، موضحة أنه منذ توقيع الإعلان الروسي التركي في 17 سبتمبر/أيلول الماضي عن تشكيل منطقة خفض التوتر في إدلب تم تسجيل أكثر من ألف خرق، وقتل نتيجة ذلك 65 شخصاً وأصيب أكثر من 200.

وأظهرت الأيام الأخيرة وقرب انتهاء الأزمة السورية الخلافات الحادة بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان بشأن الأوضاع السورية.

ففي حين تقدم موسكو الدعم للحكومة السورية، تدعم أنقرة المسلحين الذين يحاربون الرئيس السوري بشار الأسد.

ورغم الخلافات يؤكد البلدان أنهما يعملان معاً وبشكل وثيق على إيجاد حل سياسي للحرب المستمرة منذ سبعة أعوام، وقد وافقت روسيا وتركيا على تنسيق عملياتهما الميدانية في سوريا بعد إعلان الرئيس دونالد ترامب المفاجئ، الشهر الماضي، سحب القوات الأمريكية من هناك.

تعليقات