سياسة

قتلى وجرحى في هجوم استهدف منظمة "أنقذوا الأطفال" بأفغانستان

الأربعاء 2018.1.24 10:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 733قراءة
  • 0 تعليق
أطفال يهرعون من منطقة الهجوم

أطفال يهرعون من منطقة الهجوم

اقتحم مسلحون مقر منظمة "أنقذوا الأطفال" غير الحكومية البريطانية في مدينة "جلال أباد" كبرى مدن شرق أفغانستان، في اعتداء أسقط قتيلين و14 جريحا على الأقل. 

 وقال المتحدث باسم حاكم ولاية نانجرهار عطاء الله خوجياتي إنه "عند قرابة الساعة 09,10 (04,40 ت غ) فجر انتحاري سيارة مفخخة عند مدخل منظمة (أنقذوا الأطفال) في مدينة جلال أباد ثم دخلت مجموعة من المسلحين المجمع". 


من جانبها أعلنت منظمة "أنقذوا الأطفال" غير الحكومية البريطانية التي تعرض مقرها لاعتداء تبناه تنظيم "داعش" الإرهابي إلى "تعليق برامجها في أفغانستان".

 وقال أحد الشهود العيان الذي كان داخل المجمع عندما وصل المهاجمون إنه سمع "انفجارا كبيرا"، مضيفا: "جرينا في محاولة للاختباء ورأيت مسلحا يطلق قذيفة (آر بي جي) على البوابة الرئيسية لاقتحام المجمع فقفزت من النافذة، ما أدى إلى إصابتي في ساقي".

وقال شاهد آخر تم الاتصال به داخل مقر المنظمة: "إن إطلاق النار لا يزال مستمرا، وأسمع طلقات من داخل المجمع، وكانت عربة تابعة للأمم المتحدة مشتعلة أمام المقر".

من جانبه أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف مكتب منظمة "أنقذوا الأطفال" في شرق افغانستان وأسفر عن مقتل شخصين وإصابة 14 بجروح.

 وقال "داعش" عبر وكالة "أعماق" التابعة له: "إنه شن عملية انتحارية بسيارة مفخخة، وثلاثة هجمات انغماسية تستهدف مؤسستين بريطانية وسويدية ومؤسسات حكومية أفغانية في مدينة جلال اباد". 



ويأتي الهجوم بعد أيام على اعتداء لحركة طالبان على فندق فاخر في كابول أوقع 22 قتيلا على الأقل معظمهم من الأجانب.


تعليقات