سياسة

متحدثة كردية لـ"العين الإخبارية": تركيا استخدمت مدنيين دروعا بشرية

خلال عملياتها في عفرين

السبت 2018.2.10 09:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 343قراءة
  • 0 تعليق
جنود أتراك على مشارف عفرين- رويترز

جنود أتراك على مشارف عفرين- رويترز

قالت نورا خليل، الناطقة باسم لجنة المرأة في المجلس التشريعي بمقاطعة الجزيرة، إنه منذ ليلة أمس الجمعة والطائرات التابعة للقوات التركية تقصف مناطق عفرين ونواحيها بشكل وصفته بـ"الهمجي والعنيف والعشوائي".

وأشارت خليل في تصريحات لبوابة "العين الإخبارية" إلى أن هذه الطائرات تستهدف المدنيين ولا صحة لما تتداوله وسائل الإعلام التركية من أنباء تفيد باستهداف المواقع العسكرية لقوات حماية الشعب الكردية فقط. 

وأضافت الناطقة أن عفرين انتصرت بشعبها ومشروعها الديمقراطي الذي يلبي إرادة الشعوب وحقها في الحرية وأخوة الشعوب والعيش المشترك، وهذا ما أقلق رجب طيب أردوغان وحكومة العدالة والتنمية ذلك الحزب التي وصفت إياه بـ"الإرهابي الفاشي الداعم للإرهاب".

وأوضحت أن الأمر الأخطر هو اختباء الجماعات الإرهابية بمخيم "آطمة" في إدلب وقصف مدينة عفرين من داخله واستخدام النازحين كدروع بشرية.

وتابعت خليل أن القوات التركية والجماعات الإرهابية المدعومة من قبل أنقرة، ارتكبت مجزرة أخرى بحق المدنيين في قرية "شكاتا"، حيث تعرضت قرية جقلا للقصف الجوي، بالتزامن مع نشوب اشتباكات عنيفة، ومازالت الاشتباكات مندلعة في محور قرية حج بلال حتى الآن.

وأشارت إلى أن مليون شخص من المدنيين بمركز مدينة عفرين في خطر، وسط صمت دولي تجاه جميع جرائم الحرب التي تمارسها تركيا ضد الإنسانية.

ولفتت إلى أن الجيش التركي يواجه منذ 21 يوما مقاومة من أجل منع عملته العسكرية ضد عفرين، وذلك بعد فشل المرحلة الأولى بقصفه لعشرات القرى ومركز مدينة عفرين.

تعليقات