سياسة

السبسي يرفض "تعديلات الشاهد" على الحكومة التونسية

الثلاثاء 2018.11.6 12:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 489قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد

الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد

رفض الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، الإثنين، التعديلات الوزارية الجديدة التي أعلنها رئيس الحكومة يوسف الشاهد، مساء الإثنين، وذلك بسبب سياسة فرض الأمر الواقع التي انتهجها رئيس الحكومة.

وقالت سعيدة قراش، المتحدثة باسم الرئيس التونسي، إن "رئيس الجمهورية غير موافق على هذا التعديل الذي اتسم بالتسرع وسياسة الأمر الواقع".

وأكدت قراش أنه لم يتم التشاور مع رئيس الجمهورية حول التعديل وتم إعلامه به في ساعة متأخرة؛ وكان رئيس الحكومة أعلن تعديلاً حكومياً شمل 13 وزيراً و5 كتاب دولة، بهدف ضخ دماء جديدة وسط أزمة سياسية واقتصادية تعصف بالبلاد. 

وأعلن يوسف الشاهد، تعديلاً حكومياً شمل 13 وزيراً و5 كتاب دولة بهدف ضخ دماء جديدة وسط أزمة سياسية واقتصادية تعصف بالبلاد.

وتتألف التشكيلة الحكومية الجديدة من وزراء من حركة "النهضة" الإخوانية وحركة "مشروع تونس" (ليبرالية) والكتلة البرلمانية لـ"الائتلاف الوطني" الداعم للشاهد، وشخصيات مستقلة.

وكان الرئيس التونسي أعلن في سبتمبر/أيلول الماضي، مقاطعة حركة النهضة الإخوانية ببلاده وإنهاء التوافق معها، قائلاً: "انقطعت العلاقة بيني وبين حركة النهضة بسعي منهم بعدما فضلوا تكوين علاقة أخرى مع يوسف الشاهد".


تعليقات