تكنولوجيا

التجارة الإلكترونية العابرة للحدود.. "علي بابا" توسع أنشطتها في أفريقيا

الثلاثاء 2019.4.16 12:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 97قراءة
  • 0 تعليق
شركة علي بابا الصينية - أرشيفية

شركة علي بابا الصينية - أرشيفية

تعتزم شركة علي بابا، عملاق التجارة الإلكترونية الصيني، إطلاق برنامج في سبتمبر/أيلول المقبل يمنح درجة البكالوريوس للطلاب من رواندا، حيث تسعي الدولة الواقعة وسط أفريقيا إلى بناء اقتصاد على أساس المعرفة، وذلك ضمن خطواتها لتعزيز وجودها في أفريقيا.

وقالت كلية علي بابا للأعمال إن الدورة التي تحمل عنوان "التجارة الإلكترونية العابرة للحدود" ستقبل 30 طالبا خلال العام الجاري، حيث سيقيمون في مدينة هانغتشو التي يقع فيها مقر علي بابا لـ4 أعوام، لدراسة موضوعات من بينها الأنترنت والتجارة الدولية والتجارة الإلكترونية العابرة للحدود، بحسب وكالة الأنباء الصينية.

يعد هذا البرنامج جزءا رئيسيا من الاتفاقية التي تم توقيعها بين حكومة رواندا وشركة علي بابا في 2018، بشأن بناء منصة إلكترونية للتجارة العالمية.

ومفهوم المنصة الإلكترونية للتجارة العالمية طرحها جاك ما، الرئيس التنفيذي لـشركة علي بابا في عام 2016، هادفا إلى دفع الحوار بين القطاعين العام والخاص لتعزيز السياسات وبيئة التجارة لتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم من المشاركة في التجارة الإلكترونية العابرة للحدود.

وتسعى رواندا التحول إلى مركز إقليمي لتكنولوجيا اتصالات المعلومات، وهي الأولى بين الدول الأفريقية في إطلاق هذه المنصة.

وأظهر تقرير حديث أن شركة علي بابا الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية خلقت نحو 40.82 مليون وظيفة في عام 2018 من خلال نظامها الإيكولوجي الواسع للبيع بالتجزئة، بزيادة 10.9% على أساس سنوي.

وحسب ما ذكرته "صحيفة الشعب" الصينية، قدمت منصات الشركة المختلفة للتجارة الإلكترونية، بما في ذلك تاوباو وتمال، نحو 15.58 مليون وظيفة لتجار التجزئة عبر الإنترنت في عام 2018، وفقًا لتقرير من جامعة رنمين الصينية.

وساعدت خدمة علي بابا الخاصة بالبيع بالتجزئة على الإنترنت في زيادة الطلب على المهنيين في قطاعات المنبع والمصب مثل البحث والتطوير والتصنيع والخدمات اللوجستية، حيث بلغ إجمالي الوظائف نحو 25.24 مليون وظيفة.

وفي محاولة لمساعدة الفئات المحرومة في العثور على وظائف، قدمت الشركة برامج تدريبية من خلال منصة التعلم "جامعة تاوباو".

وقال يانغ وي قوه، الأستاذ بجامعة رنمين الذي قاد البحث، إن منصات التجارة الإلكترونية بما في ذلك علي بابا أدت دورا مهما في تحقيق الاستقرار وتعزيز فرص العمل.

تعليقات