سياسة

شكري: حل أزمة قطر يتوقف على تغيير سياساتها

السبت 2018.10.13 10:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 800قراءة
  • 0 تعليق
سامح شكري وزير الخارجية المصري خلال الحوار

سامح شكري وزير الخارجية المصري خلال الحوار

أكد سامح شكري، وزير الخارجية المصري، السبت، أن حل الأزمة بين قطر ودول المقاطعة العربية يتوقف على تغيير الدوحة سياساتها والاستجابة لمطالب الدول الأربع.

وأوضح "شكري"، في مقابلة مع قناة "آر تي" الروسية، أن "التحالف العربي يقوم بعمل جليل فيما يتعلق بدعم الشرعية في اليمن ومستمر في جهوده".


وأضاف أن "ما يقوم به التحالف العربي لا يمنع التركيز على دعم المبعوث الأممي ومحاولة التوصل لحل سياسي".

وبشأن القضية الفلسطينية، قال وزير الخارجية المصري، إن "هناك اختلافات في تطبيق ما تم الاتفاق عليه بين الفصائل الفلسطينية، والاختلاف نشأ منذ سنوات طويلة نتيجة الانفصام بين الطرفين في غزة والسلطة الوطنية وهذا لا يمنع استمرار الجهود المصرية، من أجل تحقيق مصلحة الشعب الفلسطيني".


وأشار إلى أن "هذه الخلافات أضرت بالشعب الفلسطيني وفرص إقامة الدولة الفلسطينية واستئناف عملية السلام"، موضحا أن "مصر تسعى لتقريب وجهات النظر وضمان مصالح الشعب الفلسطيني خاصة في غزة".

وأكد شكري "ضرورة عودة السلطة الوطنية الفلسطينية والاضطلاع بمسؤولياتها كاملة".

وحول زيارة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي المقبلة لروسيا، الأربعاء المقبل، أكد شكري أنها "تأتي في إطار التنسيق والتشاور بين البلدين"، مشيرا إلى أن "العلاقات الثنائية تتصدر المشاورات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والسيسي".

وأضاف أن "المباحثات ستشمل تنفيذ اتفاق الضبعة وإقامة محطة الطاقة النووية والعمل على توسيع التبادل التجاري بين البلدين، والذي بلغ 6.5 مليار دولار"، مشددا على أن "القاهرة تعمل على تضييق الفجوة في الميزان التجاري".

تعليقات