سياسة

استطلاع: تقدم مرشح اليمين المتطرف لرئاسة البرازيل قبيل جولة الإعادة

الأحد 2018.10.28 06:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 415قراءة
  • 0 تعليق
أحد مؤيدي بولسونارو خلال مسيرة انتخابية في برازيليا - رويترز

أحد مؤيدي بولسونارو خلال مسيرة انتخابية في برازيليا - رويترز

كشف استطلاع جديد للرأي أن المرشح اليميني المتطرف في انتخابات الرئاسة البرازيلية جايير بولسونارو ما زال يحافظ على تقدمه على منافسه اليساري فرناندو حداد، عشية جولة إعادة الانتخابات.

وأظهر استطلاع (إم.دي.أيه)، الذي نشر أمس السبت، أن بولسونارو حصل على 56.8% من تأييد الناخبين مقابل 43.2% لحداد، دون تغيير يذكر عن الاستطلاع السابق قبل 5 أيام.

وحصل بولسونارو خلال الجولة الأولى على 46% من الأصوات مقابل 29% لمرشح اليسار، لكن على الرغم من ذلك فإن حداد أكد ثقته من قدرته على الفوز.

ونظم آلاف الأشخاص في البرازيل السبت الماضي مسيرات احتجاجية في الشوارع للتعبير عن رفضهم للمرشح اليميني المتطرف.

ونقلت وسائل إعلام محلية ودولية صور المتظاهرين الذين احتلوا الشوارع والميادين في مدن ساو باولو وريو دي جانيرو وجويانيا وأراكاجو رفضا لبولسونارو، مرددين هتافات مناهضة له.

تعليقات