مجتمع

دراسة: زيت الكانولا خطر على الذاكرة

السبت 2017.12.9 05:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 627قراءة
  • 0 تعليق
الكانولا هو أحد الزيوت النباتية التي تستخلص من بذور اللفت

الكانولا هو أحد الزيوت النباتية التي تستخلص من بذور اللفت

أفادت دراسة أمريكية بأن زيت الكانولا قد يشكل ضررا كبيرا على صحة الدماغ، ويؤثر على الذاكرة إذا تم استهلاكه لفترات طويلة.

وأوضح الباحثون بجامعة تيمبل الأمريكية أن التجارب التي أجروها على الفئران أثبتت أن تناول زيت الكانولا ارتبط مع ضعف الذاكرة وانخفاض القدرة على التعلم وزيادة الوزن. 

وذكرت دورية (Scientific Reports) أن الدراسة رصدت تأثير زيت الكانولا على صحة الدماغ، وراقب الباحثون مجموعتين من الفئران لمدة 6 أشهر.

وتناولت المجموعة الأولى نظامًا غذائيًا يحتوي على زيت الكانولا، بمعدل ملعقتين يوميًا، فيما تناولت الأخرى نظامًا غذائيًا خاليًا من هذا الزيت.

وقام الباحثون بتقييم ذاكرة الفئران عقب انتهاء فترة الدراسة عبر إجراء اختبارات لتقييم الذاكرة، بالإضافة إلى إجراء فحص لأنسجة المخ لدى المجموعتين.

ووجدوا أن الفئران التي تناولت زيت الكانولا على مدى 6 أشهر عانت من ضعف في الذاكرة العاملة.

وأظهر مسح الدماغ الذي أجري على الفئران أن زيت الكانولا يؤدي إلى تراكم لويحات "الأميلويد بيتا" في الدماغ، والتي تسهم في ضعف الخلايا العصبية وانخفاض وفقدان الذاكرة ويكون مقدمة للإصابة بمرض ألزهايمر.

وزيت الكانولا هو أحد الزيوت النباتية التي تستخلص من بذور اللفت، وأضافته هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) إلى لائحة الأغذية في عام 1985.

وينتشر استهلاك زيت الكانولا بشكل واسع في الولايات المتحدة، بعكس البلدان العربية.

تعليقات