اقتصاد

الإمارات توقع مع "دافوس" اتفاق إنشاء مركز الثورة الصناعية الرابعة

الأربعاء 2018.1.24 07:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 328قراءة
  • 0 تعليق
أثناء التوقيع

أثناء التوقيع

وقّعت الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، الأربعاء،  اتفاقية تعاون لإنشاء مركز الثورة الصناعية الرابعة في الإمارات.

وقّع الاتفاق محمد عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل وكلاوس شواب مؤسس رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي.

كما وقّع القرقاوي وشواب مذكرة تعاون ثانية بخصوص تفعيل بروتوكول الثورة الصناعية الرابعة الذي طورته حكومة الإمارات، لتكثيف الجهود المشتركة ووضع الأطر الناظمة والمعززة لتطبيق البروتوكول ومحاوره.

وأكد القرقاوي أن تأسيس مركز للثورة الصناعية الرابعة يعزز ريادة دولة الإمارات العالمية، وأسبقيتها في استشراف آفاق المستقبل وتطوير الأدوات والحلول لتحدياته.

كما يدعم المركز توجهات الحكومة لإعداد جيل من المتخصصين والخبراء في مجالات الثورة الصناعية الرابعة، وسعيها إلى تعميم وعولمة المعرفة الخاصة بأدواتها وتقنياتها المتقدمة.

وقال وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل إن بروتوكول الثورة الصناعية الرابعة هو آلية عمل عالمية هادفة لخير الإنسان، طورتها حكومة الإمارات لتؤسس بيئة بيانات ضخمة متكاملة وآمنة لتحفيز الثورة الصناعية الرابعة، ومواجهة التحديات التي من المتوقع أن يفرضها الانتشار المتسارع لتقنيات وأدوات هذه الثورة التكنولوجية.

والثورة الصناعية الرابعة هي أحد أهم التحولات التكنولوجية، التي يشهدها العالم في ظل التغيرات المتسارعة، إذ ينتظر أن تحدث تغييرا في جميع مجالات الحياة في مقدمتها أسواق العمل والعلوم والطاقة والمجتمع والسياسة والاقتصاد بشكل يفوق تأثير سابقاتها من الثورات الصناعية.

وتركز الاتفاقية على توفير بيئة متكاملة وآمنة للبيانات تمكن الحكومات من ضمان خصوصية أفراد المجتمع.

 فيما يدعم البروتوكول مساعي غرس القيم والأخلاقيات الكفيلة بتعزيز ثقافة أجيال المستقبل في استخدام بيانات وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة.

تعليقات