اقتصاد

"المركزي الكويتي" يدرس القيمة المضافة لاندماج محتمل بين "الأهلي" و"بيتك"

الثلاثاء 2018.11.6 11:17 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 121قراءة
  • 0 تعليق
بنك الكويت المركزي - أرشيف

بنك الكويت المركزي - أرشيف

أكد بنك الكويت المركزي أنه سيدرس ملف اندماج بيت التمويل الكويتي والبنك الأهلي المتحد، حال تسلمه طلبا بهذا الشأن. 

ومازال ملف اندماج بيت التمويل الكويتي والبنك الأهلي المتحد ينتظر الإعلان عن التقييم العادل لسهمي البنكين.

ووفقا لما نشرته جريدة القبس الكويتية، الثلاثاء، والذي تضمن رد بنك الكويت المركزي على سؤال برلماني، فإن "المركزي" سيجري دراسة حال تسلمه طلبا بهذا الخصوص، وستشمل كافة العناصر المرتبطة بجدوى خلق الكيان الجديد، وهي القيمة المضافة للكيان المصرفي الجديد، والمخاطر والمنافع المترتبة على ذلك، والآثار الإيجابية أو السلبية على أوضاع البنك أو على مصالح المساهمين والمودعين لديه، والالتزام بالجانب الشرعي، والنظر في مختلف معايير السلامة المالية.

وأضاف المركزي أنه "وفي النهاية، فإن الموافقة أو عدم الموافقة من قبل بنك الكويت المركزي، في حال تسلمه طلباً في هذا الشأن، تعتمد على مدى جدوى الكيان المصرفي الجديد وقيمته المضافة لكلٍ من بيت التمويل الكويتي، والجهاز المصرفي، والاقتصاد الوطني".

من جانبه، قال وزير المالية الكويتي نايف الحجرف إن بيت التمويل الكويتي “بيتك” كان قد أفصح في يوليو/ تموز الماضي عن تقدمه بطلب إلى البنك الأهلي المتحد في البحرين لتوقيع مذكرة تفاهم وسرّيّة المعلومات لبدء الدراسات الفنية والتقييم لبحث إمكانية وأدوات توحيد الأعمال ودراسة جدوى خلق كيان مصرفي جديد، وبأنه وقع مذكرة تفاهم مع البنك للقيام بأعمال دراسات التقييم واقتراح السعر العادل للأسهم بينهما، وخلصا إلى أنه في حال تم الاتفاق على معدل التبادل العادل والذي ستدرسه بنوك استثمارية عالمية فسيتم التقدم إلى البنك المركزي والجهات الرقابية المختصة والمساهمين للحصول على الموافقات المطلوبة. 


تعليقات