اقتصاد

المركزي الصيني يشدد رقابته على التعاملات المالية

الثلاثاء 2017.7.25 04:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 422قراءة
  • 0 تعليق
بنك الصين المركزي - أرشيف

بنك الصين المركزي - أرشيف

قال البنك المركزي الصيني، اليوم الثلاثاء، إنه سينظم التداول المالي في البلاد بصرامة، مضيفا "سيتم تشديد القواعد المنظمة للتعاملات المالية عبر الإنترنت".

ويتطلع صناع السياسات في بكين للسيطرة على المخاطر فيما أسماها المنظمون بالأسواق المالية "المضطربة".

وقال بنك الشعب الصيني، في بيان، نشر على موقعه الإلكتروني إن الصين ستشدد الرقابة المنسقة بين مختلف الأجهزة التنظيمية على بنيتها التحتية المالية ومؤسساتها المالية المهمة.

جاء البيان عقب اجتماع داخلي في البنك المركزي بقيادة محافظه تشو شياو تشوان.

كان الرئيس الصيني شي جين بينغ قال الأسبوع الماضي إن البنك المركزي سيضطلع بدور أكبر في الإشراف على القطاع المالي، لكن لم تتوافر تفاصيل كثيرة بخصوص عمل لجنة جديدة للاستقرار المالي.

وفسر بعض المحللين البيانات الصادرة عن ضرورة ضبط القطاع المالي بأنها علامة على أن تشديد السياسة النقدية سيستمر.

غير أن البنك المركزي أكد اليوم الثلاثاء أنه سيحافظ على نمو مناسب للائتمان، وعلى استقرار السيولة في الأساس، مع خفض التكاليف التمويلية "للاقتصاد الحقيقي".

وأضاف البنك أنه سيمضي قدما في خطته الرامية لإضفاء المزيد من الطابع الدولي على العملة الصينية، بينما سيحافظ على سعر صرف اليوان "مستقرا عند مستوى معقول".

وقال الرئيس الصيني إن الأمن المالي جزء مهم من الأمن القومي، مضيفا أن الصين ستعزز قيادة الحزب الشيوعي للقطاع المالي.

وتبدي السلطات الصينية قلقها أيضا من "التماسيح العملاقة"، وهو مصطلح بدأ المنظمون في استخدامه لوصف كبار رجال الأعمال الذين ينتهكون القانون ويتحايلون على القواعد التنظيمية للسيطرة على شركات أخرى.

وأبقت فيتش للتصنيفات الائتمانية تصنيفها للصين عند ‭A+‬ مع نظرة مستقبلية مستقرة، مشيرة إلى قوة الوضع المالي الخارجي للدولة وعوامل الاقتصاد الكلي.

تعليقات