مجتمع

تناول السمك أسبوعيًا يرفع معدل الذكاء

الخميس 2017.12.21 11:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1008قراءة
  • 0 تعليق
السمك يزيد من معدلات الذكاء

السمك يزيد من معدلات الذكاء

كشفت دراسة جديدة عن أن الأطفال الذين يتناولون السمك مرة واحدة في الأسبوع لديهم معدلات ذكاء أعلى وينامون بصوة أفضل.

وأوضحت الدراسة، أن استهلاك المأكولات البحرية مرة واحدة على الأقل كل 7 أيام يحسن نسبة ذكاء الصغار بمعدل 4.8 درجة، مقارنة بأولئك ممن لا يتناولونه أبدًا.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن الدراسة أن تناول السمك كثيرًا يقلل احتمالات استيقاظ الأطفال خلال الليل، والتعب خلال النهار، ومقاومة الذهاب إلى الفراش.

كانت دراسة سابقة قد كشفت عن أنواع معينة من الأسمك تحتوي على أحماض أوميجا-3 الدهنية، التي تلعب دورًا في نمو وتطور الأنسجة العصبية، مما قد يجعلها تعزز الذكاء.

كما تلعب تلك الأحماض الدهنية دورًا في إنتاج هرمون الميلاتونين، الذي ينظم النوم واليقظة.

وحلل الباحثون 541 طالبًا صينيًا بعمر الـ12 عامًا، وتم تحديد استهلاك السمك لأطفال بين عمر التاسعة والـ11 عامًا عبر استبيان تم سؤالهم فيه عن عدد مرات تناولهم للسمك خلال الشهرن دون تحديد أنواع الأسماك.

كما قيم الباحثون عدد ساعات نوم الأطفال عبر استبيان أجاب عليه الآباء، إضافة إلى مقاومتهم الذهاب للفراش بوقت النوم، والقلق أثناء النوم، ووقت الاستيقاظ ليلًا، والتعب أثناء النهار.

وفيما يتعلق بمعدل الذكاء، حلل الباحثون قدراتهم الحسابية، وعلم المفردات، وفهم المعلومات، إضافة إلى قدرتهم على ترتيب الصور وتصنيف الرموز.

وكشفت النتائج المنشورة في "the journal Scientific Reports" عن أن الأطفال الذين تناولوا السمك كثيرًا كانت لديهم معدلات ذكاء أعلى، ومعدلات أقل باضطرابات النوم.

كما أوضحت النتائج أن الصغار الذين يتناولون السمك مرة واحدة على الأقل في الأسبوع حققوا ما يصل بـ4.8 درجة أعلى باختبارات الذكاء، أكثر عن غيرهم ممن لا يتناولون المأكولات البحرية أو يتناولونها أقل من مرة شهريًا.

أما الأطفال الذين يتناولون السمك من مرتين إلى ثلاث مرات في الشهر فحققوا ما يصل إلى 3.31 درجة أكثر.

وقالت مؤلفة الدراسة الدكتور جينيفر بينتو مارتن، إن الدراسة تضيف إلى الأدلة المتزايدة التي تظهر أن استهلاك السمك له فوائد صحية إيجابية، وأنه يجب تعريف الأطفال عليه مبكرًا.

وأشارت إلى أن تعريف الأطفال على طعم السمك مبكرًا يجعله أكثر استساغة بالنسبة لهم، موضحة أن الأطفال أكثر حساسية للرائحة، فإن لم يتعودوا عليه سيبتعدون عنه. 

وأوضح الباحثون أنه يمكن للأطفال بعمر الـ10 أشهر تناول الأسماك طالما لا توجد بها عظام ومقطعة إلى أجزاء صغيرة، مشيرين إلى أن السمك يجب أن يكون جزء من طعام الأطفال مع وصولهم عمر العامين.


تعليقات