رياضة

موقعة ويمبلي كشفت عن حقيقة توتنهام وتشيلسي

الإثنين 2018.11.26 12:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 226قراءة
  • 0 تعليق
الكاتب جون كروس

لو كنت قد استمعت لما قاله ماوريسيو ساري، لكنت عرفت كيف ستكون النتيجة.. لقد قاد ساري بداية مذهلة لتشيلسي في الموسم الحالي، لكن المدرب حذر لاعبيه من البطء عند الخروج من التكتلات.

إن كل المشاكل التي جعلت تشيلسي يحتل المركز الخامس الموسم الماضي قد ظهرت على يد لاعبي توتنهام الذين أكدوا من خلال هذا الأداء أنهم لن يتركوا مانشستر سيتي وليفربول يتنافسان بأريحية منفردة على لقب الدوري

في لقاء توتنهام (السبت) لم يستفق اللاعبون لتعليمات المدرب، أو بمعنى أصح تحذيره المسبق، لقد سجل ديلي آلي هدفا جيدا، ثم صنع آخر بينما أظهرت كتيبة بوكيتينو كيف يمكنها إيقاف تشيلسي بفوز مستحق.

أثبت آلي على مدار 90 دقيقة أمام تشيلسي كيف يمكنه قيادة وسط ملعب فريقه بالقوة التي يحتاج إليها الفريق، بينما كان تشيلسي خارج الخدمة في منطقة الوسط؛ لأن الإنجليزي -في إشارة إلى آلي- وضع جورجينيو خارج الخدمة.

بينما لم يظهر نجولو كانتي في دور اللاعب رقم 8 الذي بدا غير معتاد عليه، أما كوفاسيتش فبدا عليه الارتباك، في حين كان ألفارو موراتا دائم الوقوع في التسلل.

إن كل المشاكل التي جعلت تشيلسي يحتل المركز الخامس الموسم الماضي قد ظهرت على يد لاعبي السبيرز، الذين أكدوا من خلال هذا الأداء أنهم لن يتركوا مانشستر سيتي وليفربول يتنافسان بأريحية منفردة على لقب الدوري.

والغريب أنه على الرغم من أن نتائج توتنهام تحولت في الاتجاه الإيجابي فإن ماوريسيو بوكيتينو ليس سعيدا بالأداء خاصة في دوري أبطال أوروبا، رغم أن أداء السبت كان الأفضل، وكان آلي هو قلب الفريق، إلا أن المدرب قال: "هو لاعب تنافسي يحب المواجهات الصعبة وقهر المنافسين، فهو لاعب موهوب وشخصيته قوية ومذهلة، لكنك أحيانا تحتاج إلى أن تسيطر على شخصية مثله، فهو لا يزال صغيرا ويجب التحكم فيه من أجل مساعدته".

إن توتنهام سيكون مطالبا بتكرار نفس ما قدمه أمام تشيلسي في مباراتي إنتر ميلان وأرسنال.

* نقلا عن صحيفة "ميرور" الإنجليزية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات