مجتمع

شرب الشاي يغير جيناتك للأفضل

السبت 2017.6.3 03:41 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1140قراءة
  • 0 تعليق
الشاي له فوائد صحية كثيرة

الشاي له فوائد صحية كثيرة

يرتبط شرب الشاي بعديد من الفوائد الصحية، بدءاً من خفض خطر الإصابة بالأزمات القلبية وضغط الدم العالي إلى الحماية المحتملة ضد أنواع معينة من السرطانات.

وترجح دراسة حديثة أن التأثير البيولوجي للمشروب قد تمتد إلى المستوى الجيني؛ حيث تشير إلى أن شرب الشاي قد يؤثر على كيفية التعبير عن الحمض النووي، الذي يمكن أن يلعب دوراً في المناعة ضد الأمراض والصحة العامة.

وذكرت دراسة معروفة باسم علم التخلق أو ما فوق الجينات، أنه يمكن للسلوك أو البيئة المحيطة أن يؤدي إلى تغيرات في الجسم، الأمر الذي من شأنه تحديد أي الجينات تعمل وأيها تتوقف، بحسب ما أوردته "مجلة "تايم" الأمريكية.

وأوضحت الدراسة الجديدة، أن شرب النساء للشاي مرتبط بتغيرات فوق جينية في 28 منطقة جينية مختلفة معروفة بالتفاعل مع السرطان واستقلاب الاستروجين.

من ناحية أخرى، لم ترتبط القهوة بتغيرات فوق جينية، مما يوضح أنه في حين أن المشروبين غنيان بمضادات الأكسدة والفوائد الصحية إلا أنهما يؤثران على الجسم بطرق مختلفة.

ويقول مؤلفو الدراسة، إن هذه التغيرات لم تظهر على الرجال ممن يشربون الشاي، وقد يكون ذلك لأن الشاي يؤثر على النساء بطريقة مختلفة، من خلال مسارات مرتبطة بهرمون الاستروجين، أو لأنه كان هناك عدد قليل من الرجال ممن يشربون الشاي مشاركون بالدراسة؛ مما صعب من العثور على رابط كبير.

راقبت الدراسة عينات الحمض النووي لأكثر من 3 آلاف شخص بالغ مشارك في عدة دراسة مختلفة في أوروبا، إلى جانب ملاحظة السلوكيات الغذائية ونظام الحياة، كما أوضح الناس كم مرة يشربون الشاي والقهوة.

وقالت فيرونيكا إيك، القائد المؤلف بالدراسة والباحثة بقسم علوم المناعة والجينات بجامعة أوبسالا، إنه لم تكن هناك معلومات حول نوع الشاي الذي عادة ما يشربه الناس، "رغم أننا نعلم أنه في كل بلد شملتها الدراسة، أغلب ما يشربه الأفراد هو الشاي الأسود".

حتى إذا كانت هذه التغيرات مرتبطة بنتائج صحية فعلية، إلا أنها لا تزال غير مؤكدة، لكن تشير "إيك" إلى أن عدداً من الدراسات أظهرت أن استهلاك الشاي قد يلعب دوراً في كبح تطور الأورام الخبيثة والحد من الالتهابات وتقليل معدلات الاستروجين عند النساء.

وأوضحت "إيك" أن "هذه التغيرات فوق الجينية قد تكون بالفعل واحدة من الآليات وراء الآثار الصحية المذكورة"، مضيفة أن "النظرية تحتاج إلى تأكيد من خلال دراسات لاحقة".


تعليقات