اقتصاد

"اقتصادية دبي" تطلق 3 مبادرات لتسريع استشراف اقتصاد المستقبل

الأربعاء 2019.1.30 04:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 140قراءة
  • 0 تعليق
ملتقى شراكة مجتمع الأعمال في دبي

ملتقى شراكة مجتمع الأعمال في دبي

أطلقت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي 3 مبادرات نوعية لتسريع استشراف اقتصاد المستقبل والأعمال بإمارة دبي.

تم تدشين المبادرات على هامش النسخة الـ3 من ملتقى شراكة مجتمع الأعمال في دبي 2019 الذي انطلق، الأربعاء، ويجمع 300 من ممثلي مجالس ومجموعات الأعمال بدبي تحت سقف واحد.

وتهدف اقتصادية دبي من خلال الحدث إلى تعزيز الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص ودعم مجتمع الأعمال لمواكبة التوجهات والاستعداد للمستقبل بالتوازي مع الاستراتيجية الحكومية في إمارة دبي.

حضر الملتقى الذي أقيم تحت شعار "شراكة، استشراف، تعاون" نخبة من مجالس ومجموعات الأعمال في القطاع الخاص إلى جانب مجموعة من كبار المسؤولين وأصحاب القرار من القطاع الحكومي وذلك للتباحث والتعاون معا من أجل الاستثمار في تطوير اقتصاد دبي على نحو مستدام.

وتشمل المبادرات الثلاث منصة "EngageDXB " النسخة المحدثة من التطبيق الذي تم إطلاقه في عام 2017 وهي منصة ذكية تهدف إلى توطيد التواصل والترابط بين مجتمع الأعمال من أصحاب الشركات المسجلة تحت مظلة كل من اقتصادية دبي والمناطق الحرة والجهات الحكومية، ومبادرة "دراسة الجهوزية للمستقبل" التي تهدف إلى مشاركة النتائج حول مدى تأثير التوجهات العالمية الكبرى على قطاعات الأعمال في دبي.


أما المبادرة الثالثة فهي "مختبر اقتصاد دبي للمستقبل" وهو عبارة عن منصة شراكة تهدف إلى تطوير التعلم والتفكير الإبداعي بين القطاعين العام والخاص والجهات الأكاديمية.

وأكد سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، أن الملتقى يشكل حدثا استراتيجيا تسعى فيه اقتصادية دبي إلى إضافة قيمة جديدة لإمارة دبي، من خلال ترسيخ العلاقة الاستراتيجية بين القطاع الحكومي والخاص بهدف تسهيل إجراءات الأعمال وتمكين القطاعين من العمل معا عن كثب من أجل الاستثمار الأمثل والجهوزية للمستقبل على نحو يتسم بالاستدامة.

من جانبه ذكر محمد شاعل السعدي، المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الاستراتيجية المؤسسية في اقتصادية دبي، أن المبادرات الجديدة تخدم جميع مجتمعات الأعمال التجارية المسجلة في دبي؛ حيث تمنحهم فرصة للتواصل فيما بينهم ومع مسؤولي الحكومات.

وأدار "السعدي" جلسة نقاشية خلال الملتقى شارك فيها المهندس محمد أحمد بن عبدالعزيز الشحي وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، وعبدالله البسطي الأمين العام في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بدبي؛ حيث تمت مناقشة حزمة المحفزات الاقتصادية للأعمال ومدى تأثيرها في تذليل العقبات وتسهيل نمو المشاريع بإمارة دبي والامارات على وجه العموم.

وأجرى أليكساندر ويليامز، مدير إدارة اقتصادية المستقبل في اقتصادية دبي، مقابلة حوارية مع خلفان جمعة بالهول، المدير التنفيذي في مؤسسة دبي للمستقبل، حول استشراف المستقبل وجرى خلالها الاطلاع على أبرز النتائج حول دور الاستشراف في دعم قطاعات الأعمال بإمارة دبي.

وتضمن الملتقى منصة حوارية لمناقشة التحديات المستقبلية لقطاع التجزئة بإمارة دبي بمشاركة عدد من المسؤولين والمختصين.

تعليقات