مجتمع

حميات غذائية خاطئة.. "صحة دبي" تحذر

الإثنين 2017.12.25 02:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 432قراءة
  • 0 تعليق
الحميات الغذائية الخاطئة تؤدي إلى مشاكل صحية

الحميات الغذائية الخاطئة تؤدي إلى مشاكل صحية

حذرت هيئة الصحة بدبي عبر العيادة الذكية، اليوم الاثنين، الأشخاص من اتباع الحميات الغذائية الخاطئة دون الرجوع إلى اختصاصيي التغذية.

وأكدت أن الحميات الخاطئة من شأنها أن تؤدي إلى مضاعفات محتملة قد تؤدي إلى فقر الدم، ونقص بعض المعادن والفيتامينات، واضطراب الهرمونات، والاكتئاب، والنسيان، وعدم التركيز، والتعب والإرهاق المستمر.

و«العيادة الذكية» التي تنظمها هيئة الصحة في دبي لمناقشة القضايا الحيوية بين الأطباء والمتخصصين وأفراد المجتمع، بشكل أسبوعي.

ودعت أفراد المجتمع إلى تبني نمط حياة صحي كممارسة الرياضة والنشاط البدني، وتناول الأطعمة الغذائية السليمة والمتوازنة، والتخلي عن العادات الغذائية السيئة للوقاية من الأمراض المختلفة وخاصة السمنة التي تشكل عامل خطورة للإصابة بأمراض القلب والضغط والكوليسترول وغيرها من الأمراض.

وشددت العيادة الذكية التي شارك بها كل من لمياء عبد الرحيم مصطفوي أخصائية التغذية السريرية بمستشفى لطيفة، وعلي منير أخصائي التثقيف الصحي بهيئة الصحة بدبي، على أهمية إجراء الفحوصات الدورية للكشف المبكر عن الأمراض المحتملة وتفادي مضاعفاتها السلبية.

وأشادت بالجهود المستمرة التي تقوم بها هيئة الصحة بدبي لرفع الوعي والتثقيف الصحي لدى أفراد المجتمع من خلال تنفيذ العديد من حملات التوعية لتبني أنماط الحياة السليمة للوصول إلى مجتمع أكثر صحة وسعادة، لافتة إلى الخدمات التي تقدمها عيادات التغذية المتواجدة في مختلف المستشفيات والمراكز الصحية التابعة للهيئة والتي تقوم باستقبال الحالات المحولة إليها من الأطباء وإجراء التشخيص اللازم لها ووضع البرامج والأنظمة الغذائية المناسبة لكل حالة مع النصح بممارسة التمارين الرياضية التي تتناسب مع كل شخص.

تعليقات