سياسة

بالفيديو.. حرس أردوغان يكرر تجاوزاته داخل الأراضي الأمريكية

السبت 2017.9.23 09:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2349قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

لا يزال العراك والفوضى هما الظاهرة الأولى المصاحبة لزيارات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخارجية وبالأخص على الأراضي الأمريكية، حيث وقعت احتجاجات داخل القاعة التي ألقى فيها أردوغان كلمة للمجتمع الإسلامي في مدينة نيويورك، التي توجه إليها للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وخلال الاجتماع الذي نظمته اللجنة التوجيهية الوطنية التركية الأمريكية، رفع عدد من المحتجين لافتات مناهضة لأردوغان والهتاف ضده بعد بضع دقائق من بدء كلمته.

حيث اتهم المحتجون أردوغان بالإرهاب ودعمه، وكالعادة وفور قيام المحتجون بالهتاف ضده قام حرسه الشخصي بالاعتداء عليهم وإخراجهم من القاعة بالقوة، مما أدى إلى حدوث فوضى دفعت أردوغان إلى التوقف عن الحديث لعدة دقائق، مطالباً الحضور بالهدوء.


وبعد فترة من مواصلة كلمته، تم اقتياد محتج آخر إلى خارج القاعة، مما دفعه إلى إيقاف كلمته للمرة الثانية قائلاً: "دعونا لا نضحِّى باجتماعنا الجميل هذا من أجل 3-4 إرهابيين".

وتعتبر حادثة الاعتداء للحرس الشخصي لأردوغان الثانية من نوعها في عام 2017 على الأراضي الأمريكية، ففي الشهر الماضي وجهت هيئة محلفين كبرى اتهامات إلى 15 من حراس الأمن الأتراك بتهمة ضرب المتظاهرين أمام السفارة التركية في واشنطن، حين كان أردوغان يزورها في إطار زيارته للولايات المتحدة يوم 16 مايو/أيار 2017.

وعلى خلفية اعتداء واشنطن، قررت الولايات المتحدة تجميد بيع الأسلحة إلى خدمة الحماية الشخصية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وذلك بعد أن هاجم حراسه متظاهرين في مايو/أيار الماضي.

تعليقات