سياسة

إدانات واسعة لهجوم المنيا ودعم لمصر في حربها على الإرهاب

الجمعة 2018.11.2 07:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 748قراءة
  • 0 تعليق
إدانات واسعة لهجوم المنيا ودعم لمصر في حربها على الإرهاب

إدانات واسعة لهجوم المنيا ودعم لمصر في حربها على الإرهاب

أدانت دولة الإمارات العربية المتحدة، الجمعة، بأشد العبارات الاعتداء الإرهابي الآثم الذي استهدف، اليوم، حافلة مدنية بمحافظة المنيا المصرية.

وقال الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، في بيان، حصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه، إن "الإمارات تقف مع مصر الشقيقة حكومة وشعباً في مواجهة الأيادي الغادرة والتطرف والإرهاب الذي يسعى للنيل من استقرار مصر ووحدتها الوطنية".

وبعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود برقية عزاء ومواساة للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قال فيها: "تلقينا نبأ الهجوم الإرهابي الذي تعرضت له حافلة في محافظة المنيا، وما نتج عنه من وفيات وإصابات، وإننا إذ ندين بأشد العبارات هذا العمل الإجرامي، لنشارك فخامتكم ألم هذا المصاب".

وأكدت برقية خادم الحرمين الشريفين وقوف المملكة العربية السعودية مع جمهورية مصر العربية وشعبها الشقيق.

كما بعث الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية مماثلة للرئيس المصري أكد خلالها إدانته واستنكاره لهذا العمل الإجرامي الجبان.

وقدم ولي العهد السعودي للرئيس السيسي وللشعب المصري ولأسر المتوفين أحر التعازي والمواساة.

وبعث أيضاً أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح برقية تعزية إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عبّر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا الهجوم الإرهابي الآثم.

وأعرب أمير الكويت، عن استنكار دولة الكويت وإدانتها الشديدة لهذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين وزعزعة الأمن والاستقرار في جمهورية مصر العربية الشقيقة، ووقوفها إلى جانب البلد الشقيق في مواجهة هذه الظاهرة الخطيرة.

وشدد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، على تأييد الكويت لجميع ما تتخذه مصر من إجراءات للحفاظ على أمنها وسلامتها، مؤكداً موقف دولة الكويت الرافض للإرهاب بجميع أشكاله وصوره.

كما بعث ولي العهد الكويتي الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ببرقية تعزية إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي ضمنها خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا الهجوم الإرهابي الآثم.

وغرد وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة على حسابه الرسمي على "تويتر" بشأن الحادث قائلاً: "رحم الله شهداء المنيا، فقد رقدوا على رجاء القيامة".

وتابع وزير الخارجية البحريني: "لله ما أعطى ولله ما أخذ"، كما أصدرت الخارجية البحرينية بياناً يدين الهجوم الإرهابي.

الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، نعى ضحايا الهجوم الإرهابي في محافظة المنيا المصرية.

وقال في تغريدة له على حسابه الرسمي على "تويتر": "قلوبنا مع أسر ضحايا الهجوم الإرهابي في المنيا، ندعو لهم بالرحمة ولأسرهم بالصبر".

وتابع: "نقف مع مصر الشقيقة ضد محاولات زعزعة أمنها وتقويض نسيجها الوطني، مصر بعظمتها وقيمها وتاريخها ستنتصر على العنف والإرهاب والظلام".

في السياق نفسه، أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بأشد العبارات العملية الإرهابية، وتوجه بخالص العزاء لمصر رئيساً وحكومةً وشعباً، ولأهالي الضحايا، متمنياً سرعة الشفاء للمصابين.

كما أجرى فضيلة الإمام الأكبر أ.د.أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، اتصالا هاتفيا بقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أعرب خلاله عن خالص تعازيه ومواساته في ضحايا الهجوم الإرهابي.

وأكد فضيلته أن هذا الهجوم يمثل استهدافاً للشعب المصري بمسلميه ومسيحييه، وأن الأزهر الشريف بعلمائه وطلابه بل مصر بأكملها تتقاسم الألم الذي أصاب ذوي الضحايا وأحباءهم، وأن صمود المصريين ووحدتهم يمثل الرد الأقوى على تلك العصابات الإرهابية التي تجردت من كل معاني الإنسانية.

من جهته، أعلن الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، عن دعم البرلمان وتضامنه الكامل مع جمهورية مصر العربية رئيساً وحكومةً وبرلماناً وشعباً في حربها ضد قوى الإرهاب والتطرف البغيض.

وأعرب السلمي عن تقدير البرلمان العربي العالي للجهود التي تبذلها القوات المسلحة وقوات الشرطة المصرية للحفاظ على أمن واستقرار مصر ضد قوى الإرهاب والتطرف.

من جانبها أدانت السفارة الأمريكية في القاهرة بأقوى العبارات الهجوم الإرهابي الذي استهدف المصريين في المنيا.

وقدمت السفارة في بيان على حسابها الرسمي على "تويتر" تعازيها لأسر الضحايا، مضيفة: "نحن نقف مع الحكومة المصرية والشعب المصري ضد الإرهاب".

وأعلن مصدر أمني مصري، في وقت سابق، الجمعة، أن أتوبيساً (حافلة) يقل عدداً من الأقباط تعرض لهجوم بالقرب من دير الأنبا صموئيل في المنيا، جنوب البلاد، الجمعة.

وأوضح المصدر أن قوات الأمن انتقلت إلى مكان الحادث لفحص ملابساته كما انتقلت سيارات الإسعاف لنقل المصابين إلى المستشفيات وإسعافهم، حيث أسفرت عن استشهاد ٦ وإصابة ٧ آخرين.

تعليقات