اقتصاد

بنك "إتش.إس. بي. سي": الأسهم المصرية فرص استثمار "مغرية" الآن

الخميس 2018.11.29 05:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 109قراءة
  • 0 تعليق
البورصة المصرية

البورصة المصرية

رشح البنك العالمي "إتش.إس.بي.سي" الأسهم المصرية كوجهة استثمار مغرية في الفترة الراهنة، نتيجة وصول تقييمات الأسهم إلى مستويات الأسعار في 2016، قبل قرار تعويم سعر صرف الجنيه المصري.

وأوضح "إتش.أس.بي.سي" في كتابه السنوي عن الاقتصاد المصري، أن هذه الأسعار تشكل فرصة مغرية للمستثمرين، لأن المخاطر أصبحت أقل عما كانت من قبل مرحلة التعويم.

ومواكبة مع توصية البنك العالمي للاستثمار في البورصة المصرية، أعلن البنك المركزي المصري مساء أمس الأربعاء إلغاء العمل بآلية تحويلات المستثمرين الأجانب في أذون الخزانة، اعتباراً من نهاية يوم 4 ديسمبر/كانون الأول المقبل، حيث سيؤدي القرار إلى تدفق أموال صناديق الاستثمار الأجنبية إلى السوق مباشرة، لتستفيد السوق من تدفقات النقد الأجنبي.

وأشار "إتش.إس.بي.سي" إلى أن البورصة المصرية ستستفيد من تحسن أسس الاقتصاد الكلي، أبرزها تقديرات تراجع نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى 97.6% و92% خلال العامين الجاري والمقبل، والدين الخارجي لـ35.6% العام الجاري بقيمة 99 مليار دولار، على أن يتراجع العام المقبل إلى 32.6% بقيمة 106 مليارات دولار.

كما توقع أن يرتفع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر إلى 9.2 مليار دولار العام المالي الجاري، على أن يسجل 10 مليارات دولار خلال العام المالي المقبل 2020/2019.

ولكن على الجانب الآخر، رشح "إتش.إس.بي.سي" تراجع رصيد احتياطي البلاد من النقد الأجنبي إلى 39.3 مليار دولار بنهاية 2019/2018، على أن يرتفع بمعدل طفيف إلى 40.8 مليار دولار العام المالي المقبل.

وتتزامن هذه التوقعات مع تراجع أرصدة الأجانب في أذون الخزانة إلى 11.7 مليار دولار بنهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من 13.1 مليار دولار بنهاية الشهر السابق عليه، وفقاً لبيانات أعلنها البنك المركزي يوم الثلاثاء.

تعليقات