بيئة

"كاكابو".. الببغاء الأكثر بدانة في العالم مهدد بالانقراض

الأربعاء 2019.4.17 05:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 91قراءة
  • 0 تعليق
"الكاكابو" يعرف باسم "ببغاء البومة"

"الكاكابو" يعرف باسم "ببغاء البومة"

حذّر علماء من أن أكثر فصائل الببغاوات بدانة في العالم أصبحت مهددة بالانقراض وينتظرها موسم قياسي للتكاثر من أجل أن تتغير حظوظها ومصيرها.

وقال العلماء إنّ 147 طائراً بالغاً من نوع "كاكابو" فقط على قيد الحياة حالياً، رغم أنَّها قبل بضع مئات من السنين كانت من الطيور الأكثر شيوعاً في نيوزيلندا.

لكن عمليات الصيد غير القانونية، والآفات الدخيلة، وفقدان آلاف الأعشاش بعد تدمير الغابات لصالح الزراعة، ساهمت في جعل الطائر على شفا الانقراض.

والببغاء الليلي الذي لا يستطيع الطيران هو أحد الطيور المفضلة لدى النيوزيلنديين، ومعروف بطبيعته الجذابة ووجهه الذي يشبه وجه البومة، ولهذا يعرف باسم "ببغاء البومة".

ونظرا لأعدادها القليلة للغاية، يحدد العلماء اسماً لكل طائر من الطيور، التي تخضع لواحد من أكثر برامج الإدارة تشديداً في العالم.

وفي هذا العام فقس 76 من صغار "الكاكابو"، ومن المتوقع أن تنجو 60 منها وتصل إلى مرحلة البلوغ، وذلك نتيجة تكثيف زراعة الأشجار في نيوزيلندا التي أنتجت وفرة من الطعام المفضل للطائر، وهو فاكهة من شجرة "ريمو".

وقال الدكتور أندرو ديجبي، المستشار العلمي لبرنامج "كاكابو" في هيئة حفظ الموارد الطبيعية: "في الموسمين الأخيرين كانت هناك كميات هائلة من الفاكهة لم نشهدها منذ 50 عاماً، ولهذا السبب تعرف جميع إناث كاكابو أن الوقت قد حان للتكاثر وبدأت بالفعل في وقت أبكر بكثير من المعتاد"، مضيفاً: "إنه طائر ضخم للغاية".

وتابع: "إنه طائر غير عادي، وهو الببغاء الوحيد في العالم الذي لا يمكنه الطيران، وهو يتبع طريقاً تطورياً خاصاً منذ 30 مليون عام، وهناك الكثير لنتعلمه منها فهي طيور غريبة وفريدة من نوعها".

تعليقات