سياسة

لوموند: مزاعم التجسس حجة "حرس إيران" للتخلص من المعارضة

الثلاثاء 2018.9.11 11:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 416قراءة
  • 0 تعليق
علماء البيئة الإيرانيون المسجونون في قضايا تجسس

علماء البيئة الإيرانيون المسجونون في قضايا تجسس

أكدت صحيفة "لوموند" الفرنسية أن مليشيا الحرس الثوري الإيراني تستخدم مزاعم التجسس للتخلص من معارضيها من السياسيين والصحفيين، بزعم حماية الشؤون الأمنية للبلاد.

وأعربت الصحيفة، في تقرير لها، الثلاثاء، عن قلقها من مصير علماء البيئة المسجونين في إيران منذ 7 أشهر بزعم اتهامهم بالتجسس على مليشيات الحرس الثوري، موضحة أن مصيرهم لا يزال مجهولاً.

وأوضحت الصحيفة أن مليشيا الحرس الثوري شعرت بأنها اكتسبت شرعية ونفوذاً أقوى ضد حكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني، لا سيما وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، مهندس الاتفاق النووي الإيراني، منذ انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منه.

وأكدت لوموند أنه :" بعد 7 أشهر من  اعتقال عشرات الناشطين في إيران، والمتهمين بالتجسس على الحرس الثوري، طالب رئيس منظمة الدفاع عن البيئة، عيسى كالانتاري، القضاء باتخاذ قراراً بشأنهم".

وأشارت الصحيفة إلى ما قاله كالانتاري إن "وزارة المخابرات التابعة لروحاني هي المرجع الوحيد للحكم في حالة تجسس"، موضحة أنه على الرغم من وعود السلطة القضائية بالبت في أمرهم.

وأضافت :" لكن سجل هؤلاء النشطاء البيئيين لم ينقل بعد إلى المحكمة، ما يشير إلى أن هناك نزاعاً بين المخابرات التابعة للحرس الثوري ووزارة المخابرات التابعة لرئيس إيران".


ولفتت الصحيفة إلى أن الحرس الإيراني يعتبر نظام روحاني منذ وصوله للحكم في 2013 متراخياً وأقل وعياً أمام المخاطر التي تهدد المصالح الإيرانية، ويقوم بحملة اعتقالات واسعة حتى للعملاء التابعين للنظام الإيراني.

ومن بين النشطاء المعتقلين البارزين، أمير حسين خالقي، وهو من جوكار، وطاهر قديريان، وسام رجبي، ونيلوفار بياني، وسبيده كاشاني، ومراد طهاباز، وعبدالرضا كوهباييه، ومرتضى نجاد.

وفي فبراير/شباط، اعتقل 9 نشطاء بينهما اثنان من مزدوجي الجنسية، فيما أعلنت جامعة كافوس مصرع العالم سيد إمامي في السجن، بعد أسبوعين من احتجازه.

والشهر الماضي، بث الحرس الثوري في البرلمان وثائق تدين أحد مزدوجي الجنسية الإيراني الكندي عبدالرسول دوري أصفهاني، العضو السابق بالمفاوضات مع الدول الموقعة على الاتفاق النووي الإيراني عام 2015.

وعبدالرسول دوري الأصفهاني يقضي الآن عقوبة 5 سنوات لاتهامه بالتجسس.



تعليقات