اقتصاد

4.6 مليار دولار إيرادات إثيوبيا من الضرائب في 8 أشهر

السبت 2019.3.16 02:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 117قراءة
  • 0 تعليق
وزيرة العائدات والجمارك الإثيوبية أدانش أببا

وزيرة العائدات والجمارك الإثيوبية أدانش أببا

قالت الحكومة الإثيوبية، السبت، إن إيراداتها من الضرائب بلغت 4.6 مليار دولار، خلال الـ8 أشهر الأولى من السنة المالية الحالية، وتبدأ السنة المالية هناك في 8 يوليو/تموز من كل عام، وتنتهي في 30 يونيو/حزيران من العام الذي يليه.

 وقالت وزيرة العائدات والجمارك الإثيوبية، أدانش أببا، في مؤتمر صحفي نقلته وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية، إن وزارتها كانت تخطط لجمع 5.7 مليار دولار خلال تلك الفترة.

وأشارت إلى أن حكومة بلادها جمعت لأول مرة في شهر واحد 627 مليون دولار في فبراير/شباط 2019، رغم أن الوزارة حققت 90٪ من خطتها لهذا الشهر.

وأضافت أنه تم تحقيق الإيرادات المذكورة نتيجة الحملة الوطنية التي قامت بها الوزراة، لتوعية المواطنين حول أهمية دفع الضرائب وإنفاذ القانون.

وحول تأثير التجارة غير المشروعة التي تشكل واحدة من تهديدات رئيسية لأنشطة جمع الضرائب في البلاد، قالت إن هيئة الجمارك الإثيوبية ضبطت سلعاً بقيمة 199 مليون بر إثيوبي .

وتشير التقارير الحكومية إلى أنه من بين إجمالي دافعي الضرائب في إثيوبيا، يدفع 60٪ فقط منهم الضرائب حالياً.

وبلغت موازنة الحكومة الإثيوبية للعام المالي الجاري 2018/ 2019، نحو 12.8 مليار دولار.

وأظهرت موازنة الحكومة الإثيوبية لعام (2018- 2019) انخفاضاً بنسبة 4.4% من موازنة العام السابق التي بلغت 13.8 مليار دولار، وترجع الحكومة انخفاض موازنتها للعام الحالي، بسبب تدني القدرة التحصيلية في الإيرادات والاضطرابات التي شهدتها البلاد، خلال العام الماضي، واستمرت حتى فبراير/شباط 2018.

وتوقع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، نمواً في الناتج المحلي الإجمالي لبلاده بنسبة تصل إلى أكثر من 9% خلال العام المالي الحالي، مقارنة مع 8.5% خلال العام المالي السابق.

وذكر أن الحكومة لا تعتزم تنفيذ مشروعات تنموية جديدة في هذه الموازنة، وقال إن البلاد بحاجة إلى حوالي 7.5 مليار دولار، لتمويل وإكمال المشروعات التنموية الضخمة الحالية.

تعليقات