اقتصاد

إثيوبيا تحظر تحليق بوينج "737 ماكس" في أجوائها

الجمعة 2019.3.15 01:14 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 204قراءة
  • 0 تعليق
ارتفاع عدد الدول التي حظرت استخدام بوينج

ارتفاع عدد الدول التي حظرت استخدام بوينج

أعلنت هيئة الطيران المدني في إثيوبيا منع عبور وتحليق طائرات بوينج "737 ماكس" في الأجواء والهبوط في المطارات الإثيوبية

جاء ذلك في بيان لهيئة الطيران المدني الإثيوبي بثه التلفزيون الرسمي، الخميس.

وذكر التلفزيون الإثيوبي أن هيئة الطيران المدني الإثيوبي قررت منع طائرات بوينج "737 ماكس" من التحليق في الأجواء الإثيوبية والهبوط في مطار أديس أبابا والمطارات الأخرى في البلاد.

وبدأ تحليل بيانات صندوقي الطائرة الإثيوبية المنكوبة، الجمعة، في فرنسا.

وأعلن مكتب التحقيق والتحليل لسلامة الطيران المدني في فرنسا، الخميس، أنه سيبدأ في تحليل بيانات الصندوقين الأسودين للطائرة الإثيوبية المنكوبة الجمعة.

وأشار المكتب إلى أنه تلقى من الخطوط الجوية الإثيوبية صندوقي تسجيل بيانات رحلة طائرة بوينج "737 ماكس - 8" التي تحطمت وعلى متنها 157 شخصا، وذلك بهدف التحقيق في أسباب الحادث الذي دفع دول العالم إلى حظر تحليق كل الطائرات من الطراز نفسه.

وسيعمل محققو مكتب التحقيق والتحليل في باريس التابع للحكومة الفرنسية، على مساعدة السلطات الإثيوبية "في تحليل محتواهما".

وأوضح المكتب أن السلطات الإثيوبية ستعلن بنفسها "مدى تقدم التحقيق"، فيما أعلنت "الخطوط الإثيوبية" عبر "تويتر" أن "أي تطور يتصل بالرحلة إي تي 302 سيتم نشره على موقعها الإلكتروني وعلى مواقع التواصل الاجتماعي" .

  • روسيا تحظر تحليق بوينج "737 ماكس" في أجوائها

والأحد الماضي، لقي 157 شخصًا مصرعهم جراء تحطم طائرة إثيوبية" ET 302" كانت متجهة من أديس أبابا إلى نيروبي، وعلى متنها 157 راكبا من 33 جنسية مختلفة.

وبعد 6 دقائق في الساعة 08:44 من إقلاع الطائرة، أعلنت شركة الطيران اختفاءها من أجهزة الرادار، وبعد أقل من ساعة أعلنت رسميا اكتشاف حطامها على بعد 48 كيلومترا من العاصمة.

و"الخطوط الجوية الإثيوبية"، هي شركة طيران مملوكة للحكومة يقع مقرها الرئيس في العاصمة (أديس أبابا)، وتتخذ من مطار بولي الدولي بالعاصمة مركزا لعملياتها، ولها 111 وجهة في أفريقيا وآسيا وأوروبا .


والطائرة المنكوبة استلمتها "الخطوط الإثيوبية" قبل 4 أشهر، وحلقت منذ تسلمها حتى الآن لمدة 1200 ساعة.

وهذا هو ثاني حادث لطائرة من الطراز نفسه، بعد تحطم طائرة قبالة سواحل إندونيسيا، في 29 أكتوبر/تشرين الأول 2018، ومصرع كل من كانوا على متنها.

ويتزايد لحظيا عدد الدول وشركات الطيران التي تعلق استخدام طائرات "بوينج" الأمريكية طراز "737 ماكس"، بشكل مطرد على خلفية حادثتي تحطم طائرتين في غضون 5 أشهر، أحدثهما إثيوبية.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" الأمريكية، اجتاحت الأزمة المتفاقمة شركة "بوينج"، وهزت الثقة بطائرتها الأكثر مبيعا، فبعد أن قامت بتسليم أكثر من 350 طائرة أصبح معظمها الآن خارج الخدمة بينما تستمر التحقيقات. 

تعليقات