اقتصاد

بعد شهر لـ"الزيرو الأوروبي" ميناء مصري يستقبل سيارات بـ230 مليون دولار

الإثنين 2019.2.4 03:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 102قراءة
  • 0 تعليق
بعد شهر لـ

بعد شهر لـ"الزيرو الأوروبي" ميناء مصري يستقبل سيارات بـ230 مليون دولار

كشف تقرير صادر عن وزارة المالية المصرية عن إفراج جمارك الإسكندرية عن نحو 11 ألف سيارة ملاكي لموديلات مختلفة، بقيمة تزيد على 3.28 مليار جنيه خلال شهر يناير الماضي (نحو 230 مليون دولار)، الذي شهد أول تطبيق لزيرو جمارك على السيارات ذات المنشأ الأوروبي.

وقال السيد كمال نجم، رئيس مصلحة الجمارك المصرية، إن قيمة الرسوم الجمركية المسددة على تلك السيارات المفرج عنها بلغت نحو 147.8 مليون جنيه، كما بلغت قيمة ضرائب القيمة المضافة المحصلة عليها نحو 573.6 مليون جنيه، إلى جانب سدادها نحو 131.7 مليون جنيه قيمة رسم التنمية، وبذلك يصل إجمالي ما تم سداده لاستيراد تلك السيارات من ضرائب ورسوم نحو 853 مليون و189 ألف جنيه.

وأوضح أن جزءاً كبيراً من تلك السيارات استفاد من مزايا اتفاقيات الشراكة المصرية الأوروبية والتركية وأغادير، التي تنص على إعفاءات وتخفيضات جمركية على واردات مصر من السيارات، حيث تم إعفاء تلك السيارات من سداد أكثر من مليار و359 مليون جنيه، بفضل تلك الاتفاقيات الثلاث، التي تستهدف من خلالها الحكومة خفض أسعار السلع المستوردة لصالح المستهلك النهائي، إلى جانب مضاعفة صادراتنا لأسواق تلك الدول والتجمعات الاقتصادية.

وحول الأنواع الأخرى من السيارات التي وردت الشهر الماضي، أشار رئيس مصلحة الجمارك إلى إفراج الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية عن 727 سيارة نقل وميكروباص وموتوسيكل وجرار زراعي بقيمة 700 مليون و456 ألف جنيه، حيث تم تحصيل رسوم جمركية عليها بقيمة 146 مليون و552 ألف جنيه وضرائب قيمة مضافة بقيمة 100.1 مليون جنيه، بإجمالي ضرائب ورسوم نحو 246 مليون و654 ألف جنيه، والتي استفادت من اتفاقيات الشراكة المصرية الأوروبية والتركية وأغادير لتعفي من سداد نحو 55.2 مليون جنيه بفضلها.

وفما يخص رسائل قطع الغيار المفرج عنها خلال يناير الماضي من جمارك الإسكندرية أوضح رئيس المصلحة ورود 815 رسالة قطع غيار بقيمة 687 مليون و785 ألف جنيه، وسددت رسوماً جمركية بقيمة 19 مليون و853 ألف جنيه، إلى جانب سدادها ضرائب قيمة مضافة بقيمة نحو 57 مليون جنيه، ليصل إجمالي الضرائب والرسوم المسددة عنها نحو 76 مليون و836 ألف جنيه، كما استفادت تلك الرسائل من قطع الغيار من الاتفاقيات التجارية الثلاث أيضاً لتعفى من سداد رسوم جمركية بنحو 24 مليون و712 ألف جنيه.

وأضاف أن هذه الرسائل من السيارات وقطع الغيار سددت أيضاً ضريبة جمركية وغرامات بقيمة 55 مليون و362 ألف جنيه، وأكد رئيس المصلحة أن إجمالي قيمة رسائل السيارات وقطع الغيار المفرج عنها بجمارك الإسكندرية خلال يناير الماضي بلغ نحو 4 مليارات و661.4 مليون جنيه، وحصيلة الجمارك والضرائب المسددة عليها تجاوزت المليار و232 مليون جنيه، وقيمة الإعفاء التي استفادت منه تطبيقاً لاتفاقيات الشراكة المصرية الأوروبية والتركية وأغادير نحو مليار و439.2 مليون جنيه.

تعليقات