اقتصاد

بلومبرج : تدهور حركة السفر عبر مطار حمد بعد المقاطعة

الأحد 2018.6.10 02:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 627قراءة
  • 0 تعليق
مطار حمد الدولي

مطار حمد الدولي

قالت وكالة "بلومبرج" الإخبارية الأمريكية، الأحد، إن مطار حمد الدولي يعاني من هبوط أعداد المسافرين ورحلات الطيران بعد مقاطعة عربية للدوحة لدعمها الإرهاب.

وتشير الوكالة الأمريكية، في سياق تقريرها لها عن تدهور حركة النقل الجوي والبري في قطر، إلى تدني أعداد الركاب التي انخفضت 11% وتراجع رحلات إقلاع وهبوط الطائرات 17%.

وتضيف "قبل المقاطعة، كان مطار حمد يتوقع زيادة بنسبة 20% في حركة الركاب لعام 2017 مقابل مستويات عام 2015".

وقطعت السعودية والإمارات ومصر والبحرين العلاقات مع قطر في 5 يونيو العام الماضي بسبب دعمها وتمويلها للمجموعات الإرهابية وصلاتها بإيران.

ويتداول مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي صورا لمطار حمد الدولي يشبه "المنزل المهجور"، فيما نالت الخسائر من الخطوط الجوية القطرية بعد إعلان شركات طيران أجنبية وقف تعاملاتها معها.

وكشفت الصور التي تداولتها وسائل التواصل الاجتماعي عن خلو محال الأسواق الحرة من الزبائن رغم أنه لم يكن يخلو من الزبائن على مدار 24 ساعة، والحال هو نفسه بالنسبة للمحال والمقاهي والصرافة.

وأكدت تقارير دولية توقف شركات الطيران الأوروبية عن توجيه رحلاتها إلى قطر، وأن هذا أصبح أمرا سائدا، ليدخل بذلك الطيران القطري مرحلة العزلة الدولية.

وكشفت بيانات عن أن 90% من ركاب الخطوط القطرية من مسافري الترانزيت، ومعظمهم أصبحوا يتجنبون الرحلات التي تتوقف بالدوحة؛ نظرا لطول مسافات المسارات البديلة.

وأفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، بأنه بعدما كانت الخطوط القطرية تعمل على جني الأرباح قبل الحظر، فهي الآن تواجه مأزقا حقيقيا مع نهاية العام المالي الذي ينتهي العام الجاري.

وكان الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر قد قال إن الشركة قد تواجه سنة ثانية من الخسائر في 2018.

وجرى وقف الخطوط القطرية من الطيران إلى 18 مدينة في السعودية والإمارات والبحرين ومصر منذ يونيو/حزيران الماضي بعد قرار المقاطعة، وأوضح الباكر في أبريل/نيسان أن الشركة تكبدت خسائر كبيرة في 2017.

وأورد تقرير سابق نشرته صحيفة "تليجراف" البريطانية، نقلا عن الباكر، أن الشركة قد تحتاج إلى أموال حكومية حال استمرار المقاطعة على المدى الطويل.

وعندما اضطرت الشركة لوقف رحلاتها واستخدام مسارات أطول، أوضح الباكر أن الشركة منيت بخسائر كبيرة العام الماضي.

تعليقات