سياسة

7 مصابين في مواجهات بين مزارعين وقوات القمع بإيران

الجمعة 2018.3.9 07:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 686قراءة
  • 0 تعليق
قوات الأمن الإيراني أطلقت الغاز المسيل للدموع على المزارعين

قوات الأمن الإيراني أطلقت الغاز المسيل للدموع على المزارعين

أصيب 7 أشخاص، الجمعة، في اشتباكات ما بين آلاف من المزارعين في مدينة ورزنة بمحافظة أصفهان وقوات القمع الإيرانية، خلال احتجاجات على وقف حصتهم المائية. 

وذكر شهود عيان أن قوات القمع قامت بإطلاق النار وقنابل الغاز المسيلة للدموع على المتظاهرين، وهاجمت على المواطنين الأبرياء، ما أدى إلى وقوع الإصابات في صفوف المواطنين المحتجين.


وأشارت مصادر محلية إلى أن المصابين السبعة من الشباب والمراهقين، وأنه تم نقلهم إلى المستشفيات في المدينة. في الوقت الذي قالت مصادر طبية إن هناك حالات خطيرة.


وكان المزارعون تجمعوا، الأربعاء الماضي، أمام مصلحة المياه في أصفهان، وعبّروا عن غضبهم على شح المياه وعدم استجابة المسؤولين الحكوميين لمطالبهم، ما أدى إلى تلف محاصيلهم الزراعية.


وردد المزارعون هتافات للمطالبة باستقالة المسؤول عن مصلحة المياه، ورفعوا لافتات كتب عليها: "أيها المسؤول غير الكفء استقل"، و"اخجل أيها المسؤول غير اللائق".

وتظاهر عدد من المزارعين أيضاً، صباح أمس الخميس، بالمدينة، حيث توجهوا في مسيرات إلى مبنى محافظة أصفهان، وجابوا الشوارع المحيطة مرددين الهتافات ضد المسؤولين.


تعليقات