ثقافة

جامعة الموصل تنفض غبار "داعش"

الثلاثاء 2017.12.12 06:20 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 3286قراءة
  • 0 تعليق
توافد الطلبة بحرم جامعة الموصل

توافد الطلبة بحرم جامعة الموصل

بعد مرور خمسة أشهر على تحرير أحد أكبر معاقل داعش بالعراق، عادت الحياة الطبيعية لمدينة الموصل من جديد بعودة سكانها، بعد أن استغرق تحريرها 9 أشهر متواصلة من القتال.

ورصدت عدسات صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية اللقطات الأولى من عودة الحياة الدراسية لجامعة الموصل، التي شهدت جانباً كبيراً من الدمار والخراب على يد داعش، فكان من المشاهد المأسوية التي جرت بالجامعة تدمير مكتبة الموصل بالكامل، والتي تعد من أكبر المكتبات بالعراق.


وكان تقرير سابق للأمم المتحدة ذكر أن الدمار الذي لحق بالبنية التحتية لمدينة الموصل سيتكلف إعادة بنائه ما يقرب من المليار دولار.

وظهر باللقطات التي نشرتها الصحيفة، طلبة الموصل يتوافدون على حرم الجامعة، ولقطات أخرى ظهر بها الطلبة في أروقة الجامعة وسط المكاتب المحطمة، وقاعات المحاضرات ذات الجدران السوداء من جراء القصف والحرائق.


تعليقات