سياسة

الجبير: أمن العراق ركيزة أساسية لاستقرار المنطقة

الأربعاء 2018.2.14 04:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 420قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال مؤتمر إعادة إعمار العراق

وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال مؤتمر إعادة إعمار العراق

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، إن أمن العراق ركيزة أساسية لاستقرار المنطقة وأمنها.

جاء ذلك خلال كلمة الجبير، الأربعاء، في فعاليات الاجتماع الوزاري للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق الذي تستضيفه الكويت.  

وأوضح الجبير أن "مؤتمر الكويت الدولي لإعمار العراق يأتي في مرحلة مهمة وحساسة، تتطلب منا جميعا التعاون والتكاتف من أجل حشد الدعم والإسراع في تمويل مشاريع إعادة الإعمار للعراق، باعتبار أمن العراق ركيزة أساسية لاستقرار المنطقة وأمنها".

وهنأ الجبير العراق بعد نجاحه في دحر تنظيم داعش الإرهابي، موضحا: "لا يفوتني هنا أن أبارك للعراق الانتصار على تنظيم داعش الإرهابي، وأحيي وأشيد بجهود الحكومة العراقية".

في السياق نفسه، قال الجبير: "أود أن أشير إلى الجهود المبذولة لإعادة فتح معبر جديد، وكذلك إعادة تسيير رحلات طيران سعودية إلى بغداد وأربيل لخدمة المسافرين والحركة التجارية بين البلدين".  

ولفت إلى أن ذلك يأتي "بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز الحريصين على الوقوف مع العراق في جميع أزماته والمساهمة في استعادة وضعه الطبيعي".

أهم مجالات التعاون بين السعودية والعراق

ورأى الجبير أن مجالات الطاقة والصناعة والتعدين من أهم أطر التعاون المشترك بين السعودية والعراق، مؤكدا أن الرياض تتطلع بما لديها من خبرات وإمكانيات، وبمشاركة فعالة من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة؛ للمشاركة في تقديم الدعم والتعاون في مشروعات تطوير البنية التحتية والقدرة الصناعية المطروحة في بغداد.

وأشار إلى قيام الشركات السعودية في مختلف القطاعات بتشكيل فرق وتحالفات في مجالات عديدة لتقديم الدعم اللازم لإعادة الإعمار في العراق.

وذكر أنه "انطلاقا من تعاليم ديننا الحنيف، وما يربطنا بالعراق الشقيق من علاقات تاريخية وروابط القُربى والجوار، تؤكد المملكة العربية السعودية وقوفها الدائم مع العراق بجميع أطيافه وأعراقه ليكون عراقا مستقلا موحدا ينعم بالأمن والاستقرار والازدهار".

يشار إلى أن الجبير قال في كلمته إن السعودية خصصت 1.5 مليار دولار لمشاريع إعادة إعمار العراق، وتمويل الصادرات السعودية له.

 وكان أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قد أعلن خلال المؤتمر تقديم الكويت قرضا للعراق بمليار دولار، والتزامها باستثمار مليار دولار إضافية هناك.

وكشف قصي عبد الفتاح المدير العام بوزارة التخطيط العراقية، عن أن إعادة إعمار العراق بعد سنوات من الحرب والاضطرابات الاقتصادية، ستكلف 88.2 مليار دولار.

تعليقات