سياسة

الرئيس العراقي يدعو لحوار عاجل بين كردستان وبغداد

الثلاثاء 2017.10.17 08:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 612قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس العراقي فؤاد معصوم

الرئيس العراقي فؤاد معصوم

دعا الرئيس العراقي فؤاد معصوم إلى حوار عاجل بين الحكومة المركزية في بغداد وقيادة إقليم كردستان لحل الأزمة التي سببها إجراء استفتاء على استقلال الإقليم. 

وقال معصوم، في كلمة تلفزيونية، إن الإشراف الأمني للبشمركة على كركوك كان دستوريا، مطالبا بمنع أي تجاوزات في كركوك.

وأضاف أنه يجب تكثيف الجهود للعودة إلى الحوار، داعيا إلى الالتزام بالدستور لضمان عدم حدوث تجاوزات.

وجدد معصوم الدعوة للالتزام بوحدة العراق، مؤكدا ضرورة إصدار التشريعات اللازمة لتعزيز النظام الاتحادي الجمهوري الديمقراطي.

وأعرب الرئيس العراقي عن أمله من جميع الأطراف في المضي قدما في حوار لحل جميع الخلافات.

من جانبه، قال مسعود بارزانى رئيس إقليم كردستان، إنه يطمئن الأكراد أنه سيحافظ على مكتسباتهم رغم انتكاسة كركوك، مشيرا إلى أن الشعب الكردي دافع عن هويته وتعرض للقتل العام.

وأشار بارزانى إلى أن ما حدث في كركوك كان نتيجة قرارات فردية لأطراف كردية.

وأنحى بارزاني باللائمة فيما سماه "انتكاسة كركوك" على قرارات فردية اتخذها ساسة أكراد.


تعليقات