ثقافة

"قمارش".. رواية تستلهم تاريخ الأندلس في "القاهرة للكتاب"

الإثنين 2018.1.8 02:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1976قراءة
  • 0 تعليق
غلاف الرواية الجديدة

غلاف الرواية الجديدة

تطرح دار "عصير الكتب للنشر والتوزيع" رواية جديدة للكاتب المصري محمود زكي بعنوان "قمارش"، وذلك خلال معرض القاهرة الدولي للكتاب نهاية الشهر الجاري.

الرواية تدور في قالب تاريخي يحاكي الوطن والدين والحرية، ومن أجوائها: "وفد سري، يحمل مصير أمة مستغيثة، انطلق إلى القاهرة عام 1488م، لإتمام اتفاق خطير بين قطبي العالم حينها؛ الدولة العثمانية في تركيا ودولة المماليك في مصر، لتنفيذ خطة محكمة لإنقاذ غرناطة، آخر ما تبقى من الأندلس. جيش عثماني جرار يهاجم جزيرة صقلية لقطع إمدادات الفاتيكان عن مملكة القشتالة، بينما يقود الوفد الأندلسي جيشا من المماليك الأشداء لرفع الحصار الرابض على أبواب المدينة، ولكن لم تصل الجيوش إلى وجهتها أبدا، ولم تعُدْ السفارة الغرناطية يوما".

وحسب الناشر فإن الرواية "تلقي الضوء على وقائع تذكرها كتب التاريخ باقتضاب أحداث حقيقية تحملها سطور هذا الكتاب عن وطن ضائع وأهل نازحين. وتسرد حكايات عن مسلمين بلا إسلام، ومسيحيين لم يعرفوا المسيح. وتمزج بين الماضي والحاضر، باحثة عن الإجابة التي طالما غابت: هل سقطت الأندلس أم حُررت؟ وإلى من تعود ملكية الأوطان؟".

 الرواية هي الإصدار الثالث للكاتب محمود زكي، الذي حقق كتابيه السابقين "برطمان نوتيلا" و"أوروبا بتوقيت إمبابة" نجاحا أدرجهما ضمن الكتب الأفضل مبيعا خلال دورتي معرض القاهرة الدولي للكتاب السابقتين، وهما كتابان في أدب الرحلات والتجربة الذاتية.

ومن المقرر أن ينطلق معرض القاهرة الدولي للكتاب ٢٠١٨ في الـ27 من شهر يناير/كانون الثاني الجاري ويستمر حتى الـ10 من فبراير من العام نفسه، وستكون دولة الجزائر هي ضيف الشرف للمعرض.

تعليقات