سياسة

الخرطوم تستضيف الإثنين مفاوضات فرقاء جنوب السودان

الأحد 2018.6.24 10:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 395قراءة
  • 0 تعليق
رئيس جنوب السودان سلفاكير وقائد المعارضة المسلحة رياك مشار

رئيس جنوب السودان سلفاكير وقائد المعارضة المسلحة رياك مشار

أعلن وزير الخارجية السوداني، الدردير محمد أحمد، انطلاق جولة محادثات مباشرة بين فرقاء دولة جنوب السودان بالخرطوم غداً الإثنين، برعاية الرئيس عمر البشير، بتفويض من الهيئة الحكومية للتنمية في أفريقيا "إيجاد". 

وقال الدرديري في مؤتمر صحفي بالخرطوم اليوم الأحد، إن المحادثات ستكون مباشرة بين رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت وزعيم المعارضة المسلحة ونائبه السابق رياك مشار وتستمر أسبوعين متواصلين، على أن يكون سلفا ومشار متواجدين بالعاصمة طوال مدة التفاوض.

ووصل زعيم المعارضة رياك مشار إلى العاصمة السودانية الخرطوم اليوم توطئة للانخراط في التفاوض، فيما يتوقع وصول الرئيس سلفاكير ميارديت خلال الساعات المقبلة.

وبحسب الوزير السوداني، فإن المحادثات ستناقش سبل حل القضايا العالقة بين فرقاء جنوب السودان، بالتركيز على بندين أساسيين يتعلقان بالحكم والترتيبات الأمنية، كما ستناقش الإجراءات المطلوبة لإنعاش وإعادة تأهيل الاقتصاد وذلك بالدخول في ترتيبات ثنائية بشأن تأهيل حقول النفط وفق تفويض "ايجاد"

وقال إن جولة المفاوضات سيشهدها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد والرئيس الأوغندي يوري موسفيني، والرئيس الكيني أهيرو كنياتا، كما حظي بدعم وتـأكيد الشركاء الدوليين في مجموعة الترويكا.

وأفاد الدرديري بأن الجولة التي ستستمر أسبوعين ستناقش على المستوى القيادي بين سلفاكير ومشار برعاية وبإشراف الرئيس عمر البشير في القصر الرئاسي وبيت الضيافة، بينما سيتم إجراء محادثات بين وفود التفاوض في أكاديمية الأمن بضاحية سويا شرق العاصمة الخرطوم.

وقال الوزير السوداني إن بلاده تتطلع لتحقيق تقدم كبير في ملف السلام الجنوبي، مضيفاً: "نحن متفائلون بذلك".


تعليقات