سياسة

الجيش التركي يقتل 49 كرديا بالعراق.. وحزب يطالب برد حاسم

الخميس 2018.2.1 12:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 613قراءة
  • 0 تعليق
آثار قصف تركي لأحد الأهداف الكردية (أرشيفية)

آثار قصف تركي لأحد الأهداف الكردية (أرشيفية)

قتل الجيش التركي 49 كرديا خلال قصفه 19 هدفا لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

ووفق بيان أصدره الجيش، الخميس، فإن القصف تم الإثنين الماضي بضربتين جويتين استهدفتا مناطق أسوس وقنديل والزاب وأفاسين باسيان وهاكورك، كما دمر ملاجئ ومخابئ ومخازن أسلحة لحزب العمال.

وتصف تركيا حزب العمال الكردستاني بالإرهابي كونه يقود عملية انفصالية منذ 3 عقود، وأسفر الصراع عن مقتل أكثر من 40 ألفا من الجانبين.

وينشط عناصر الحزب في شمال العراق كونها محاذية لمقرهم الأساسي في جنوب شرقي تركيا.

في المقابل تعتبر السلطات العراقية أن العمليات العسكرية التركية في العراق أعمال عدائية، خاصة أنها تتم دون التنسيق مع بغداد في معظم الأحيان.

ولكن في العادة لا تتخذ بغداد إجراءات ترغم تركيا على سحب قواتها من المنطقة.

وحمَّلت كتلة التغيير النيابية في إقليم كردستان العراق رئيس الوزراء حيدر العبادي مسؤولية القصف التركي للمناطق الحدودية شمالي العراق، مؤكدة سقوط عدد كبير من الضحايا.

وقالت النائب عن الكتلة، شيرين رضا، إن العبادي ملزم باتخاذ إجراءات رادعة بعد هذا الاعتداء التركي.


تعليقات