سياسة

قوات شرق ليبيا تتقدم في بلدة "ودان" الاستراتيجية

الجمعة 2017.6.2 11:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 714قراءة
  • 0 تعليق
اشتباكات في ليبيا - أرشيفية

اشتباكات في ليبيا - أرشيفية

أعلنت قوات تابعة للجيش الوطني الليبي الذي يتخذ من شرق ليبيا مقراً له، الجمعة، أنها دخلت بلدة ودان الاستراتيجية واشتبكت مع فصائل مناوئة بعد شن غارات جوية عنيفة في المنطقة خلال الليل. 

 ويضغط الجيش الوطني الليبي من أجل توسيع وجوده في وسط ليبيا وجنوبها، حيث يتنافس على السيطرة مع قوات مرتبطة بالحكومة المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس وخصوم آخرين.

ووقعت اشتباكات، الجمعة، بين كتيبة الزاوية التابعة للجيش الوطني الليبي وسرايا الدفاع عن بنغازي، وهي قوة تضم إرهابيين ومقاتلين آخرين فروا أمام تقدم الجيش الوطني الليبي منذ العام الماضي في مدينة بنغازي بشرق ليبيا.

وقال شاهد من ودان - وهي بلدة ضمن سلسلة من البلدات في منطقة الجفرة، إن خمسة مقاتلين من سرايا الدفاع عن بنغازي قُتلوا وأُسر أربعة آخرون.. وأضاف أنه تم أيضاً اعتقال اثنين من المرتزقة الأفارقة.

وقال مصدر طبي، إن المستشفى في ودان استقبل جثة أحد السكان وثلاثة مصابين آخرين. وأظهر شريط مصور من المنطقة مركبات مشتعلة على جانب الطريق وعدة جثث ملقاة على الأرض.. وجاء هذا التقدم بعد أن قال مسؤولون عسكريون ومقيمون، إن طائرات مقاتلة للجيش الوطني الليبي شنت غارات جوية عنيفة، ليل الخميس، في الجفرة.

وشنت مصر أيضاً خلال الأسبوع المنصرم غارات جوية في الجفرة بالإضافة إلى مدينة درنة بشرق ليبيا. وقالت مصر، إن هذه الغارات استهدفت إرهابيين لهم صلة بهجوم على الأقباط بصعيد مصر.

وجاء التصعيد الأخير في أعمال العنف في المناطق الصحراوية بوسط ليبيا بعد مقتل عشرات المقاتلين الموالين للجيش الوطني الليبي الشهر الماضي في هجوم على قاعدة براك الشاطئ الجوية قرب سبها جنوب غربي الجفرة. وتقع الجفرة على بعد ما يزيد عن 500 كيلومتر جنوب غربي بنغازي وعلى بعد نفس المسافة جنوب شرقي طرابلس.

تعليقات