سياسة

الجيش الليبي يواصل التقدم ويسيطر على قرى ومناطق جنوب طرابلس

الجمعة 2019.4.5 10:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 387قراءة
  • 0 تعليق
القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر

القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر

أحرز الجيش الليبي تقدما سريعا في المعارك مع المليشيات المسلحة في غرب ليبيا، وسيطر على العديد من القرى والمناطق في محيط العاصمة طرابلس التي يتجه نحوها من جميع المحاور.

ونقل مراسل "العين الإخبارية" عن مصادر عسكرية في الجيش الوطني الليبي أن القوات دخلت منطقة السواني جنوب طرابلس وألقت القبض على مجموعة من الإرهابيين الفارين من بنغازي. 

وفي حين أعلنت مصادر عسكرية عن سيطرة الجيش الليبي على مطار طرابلس الدولي بالكامل، أعلن الجيش في بيان الجمعة، عن سيطرته على مناطق "قصر بن غشير" و"وادي الربيع" و"سوق الخميس" بعد معارك عنيفة قرب طرابلس. 

وأعلن المكتب الإعلامي للجيش الوطني الليبي عبر صفحته على فيسبوك، أن "القوات المسلحة مع الجنود من كل المناطق الليبية يشاركون حاليا في معارك عنيفة في ضواحي طرابلس ضد المليشيات المسلحة". 

وتتواصل المعارك بين قوات الجيش الليبي والمليشيات المسلحة بعد وقت قصير من مغادرة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس البلاد مساء اليوم الجمعة، بعد مشاورات مع القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر في مدينة بنغازي. 

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس لدى مغادرته ليبيا

وقال جوتيريس لدى مغادرته إن الأمم المتحدة ملتزمة بدعم الشعب الليبي، وتسعى لتجنيب المنطقة الغربية مواجهات دامية.

وعلم مراسل "العين الإخبارية" في ليبيا أن المشير حفتر أبلغ جوتيريس رفضه وقف العمليات العسكرية في المنطقة الغربية. 

حفتر يستقبل جوتيريس في بنغازي

وشدد حفتر على أهمية استمرار العمليات العسكرية ضد الإرهابيين، مؤكدا للأمين العام للأمم المتحدة دعمه للعملية السياسية لحل الأزمة. 

وكان المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الليبي أمر الخميس ببدء تطهير العاصمة طرابلس من المليشيات المسلحة، بعدما اندلعت اشتباكات مسلحة بين قوات الجيش الوطني ومليشيات مسلحة تتمركز في منطقة الأصابعة غربي البلاد. 

حفتر أكد في كلمته التي وجهها إلى قوات الجيش الليبي أن "مرافق العاصمة طرابلس ومنشآتها أمانة في أعناقكم.. الضيوف الأجانب.. السكان العزل.. كلها أمانات في أعناقكم".

أبرز المليشيات المسلحة في طرابلس

تعليقات