سياسة

"عراب" المافيا في تركيا يدعو من محبسه لدعم أردوغان

الثلاثاء 2018.6.19 02:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 735قراءة
  • 0 تعليق
أردوغان يحيي أنصاره في مؤتمر انتخابي بإسطنبول

أردوغان يحيي أنصاره في مؤتمر انتخابي بإسطنبول

حث زعيم مافيا تركي مسجون، شعب بلاده على دعم تحالف الرئيس رجب طيب أردوغان في الانتخابات المقررة في 24 يونيو/ حزيران الجاري. 

وأصدر علاء الدين تشاكيجي، الذي يعد بمثابة "عراب" للمافيا التركية، من زنزانته بيانا يدعو فيه الأتراك إلى دعم حزب "الحركة القومية"، وحليفه حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في الانتخابات المقبلة، حسب موقع "صون دقيقة" التركي.

ووجه "الأب الروحي" للمافيا حديثه مباشرة إلى أردوغان، قائلا: "سيدي الرئيس، قلت نفس الشيء من قبل. إذا لم تكن هناك عدالة، تنهار الدولة. من فضلك ارفع يديك عن ميزان العدالة بعد الانتخابات".

وصنع تشاكيجي اسما لنفسه بصفته زعيم عصابات المافيا في أواخر الثمانينيات، وفي عام 1995 أدين بتهمة استئجار قاتل لقتل زوجته أمام ابنهما والهرب إلى الخارج.

وفي عام 1998 رحلته السلطات الفرنسية إلى تركيا، وأطلق سراحه من السجن في عام 2002.

وبعد عامين تم ترحيله هذه المرة من النمسا ويقبع في السجن منذ ذلك الحين، بعد إدانته بتهم مختلفة تشمل تنظيم وقيادة منظمة إجرامية، والتحريض على القتل.

زعيم حزب "الحركة القومية" يزور زعيم المافيا بالمستشفى

وكان زعيم حزب "الحركة القومية"، دولت باهتشلي، دعا في أوائل مايو/ أيار الماضي إلى إصدار عفو عام عن الأشخاص المدانين بجرائم مختلفة، وذكر تشاكيجي على وجه التحديد.

وفي وقت لاحق من الشهر نفسه، قام باهتشلي بزيارة تشاكيجي في مستشفى في مقاطعة كيركالي بوسط الأناضول.


تعليقات