رياضة

لوف عليه أن يغير الكثير

الإثنين 2018.10.15 02:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 353قراءة
  • 0 تعليق
لوثر ماتيوس

لقد شاهدت مباراة منتخب ألمانيا مع هولندا وأنا في إجازة بالمكسيك، وهي مباراة تركت لديّ مجموعة من الأسئلة والكثير من الحيرة.

لكن لا يمكن أن نتفاجأ بأنه تم استبدال تلك المجموعة بعد عدة مباريات.. إنني أفتقد للتغيير الذي أعلن عنه لوف والاتحاد الألماني.. ما زلت أشعر بخيبة كأس العالم في ظل هذا الأداء

لو كنت مكان يواخيم لوف لوضعت تشكيلاً مختلفاً، ولكنت لعبت بخطة أخرى من الأساس.

إن جيروم بواتينج وماتس هوملز يرتكبان أخطاء ليست معتادة عليهما، حتى كروس ومولر ليست لديهما الانسيابية أو الدقة في لعبهما خلال الفترة الحالية.. إن لاعبي بايرن ميونيخ غير مقنعين على الإطلاق، بسبب الازمة الحادثة في الفريق، وهو نفس ما ينطبق على كروس في مدريد أيضاً.

يمكن لك أن تستنج بكل سهولة أن هذه مجموعة من اللاعبين المشبعين حققوا كل شيء في كرة القدم على مدار السنوات العشر الماضية، أبطال العالم، العديد من نجوم ألمانيا فازوا بدوري أبطال أوروبا، ومنهم من فاز به 4 مرات.

لكن لا يمكن أن نتفاجأ بأنه تم استبدال تلك المجموعة بعد عدة مباريات.. إنني أفتقد للتغيير الذي أعلن عنه لوف والاتحاد الألماني.. ما زلت أشعر بخيبة كأس العالم في ظل هذا الأداء.

لماذا يظهر لاعبو ألمانيا خارج الفورمة تماماً؟ إنه مع أداء مثل لقاء هولندا، عليك أن تشعر بالخوف الشديد من مواجهة فرنسا.

مثلي مثل كثيرين، بعد كأس العالم كنت من المحبذين لبقاء يواخيم لوف، هو يستحق هذا، هو مدرب جيد للغاية، لكنه أيضاً عليه أن يثبت ذلك مجدداً.

إنه من الواضح أيضاً أن كل المدربين يقاس عملهم بالنتائج، والنتائج الآن سيئة للغاية، والفريق يلعب بشكل عاجز.

ماذا عن مستوى الأداء؟ لماذا يصر لوف على إشراك لاعبين بعيدين تماماً عن حالتهم الفنية ولم يصلوا لمستواهم بعد؟.. ولماذا هناك إصرار دائم على إشراك لاعبين في غير مراكزهم وهم من الأساس لا يلعبون في أنديتهم؟

إن المحور الأساسي في تشكيل لوف؛ والذي يثق فيه لا يعمل بشكل جيد الآن، هؤلاء اللاعبون يعانون لإثبات أنفسهم ولديهم مشاكل في أنديتهم.

إن لاعبين مثل مانويل نوير وتوماس مولر وتوني كروس وجيروم بواتينج وماتس هوملز هم الأكثر خبرة، لكنهم الآن غير قادرين على التصرف.

إن مانويل نوير ليس لديه في الوقت الحالي لا الفورمة ولا الأمان اللذين ميزاه من قبل الإصابة. لم يعد لمستواه بعد، المستوى الذي جعله الحارس الأفضل في العالم 4 سنوات.

أعتقد أن مارك أندريه تير شتيجن يلعب بمستوى عال وثابت منذ سنوات، وأعتقد أنه حان الوقت ليحصل على فرصة تمثيل ألمانيا في لقاء مهم منذ البداية، حتى لو كان نوير متاحاً.

* نقلاً عن شبكة "سكاي ألمانيا"

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات