سياسة

ميركل: قضية الهجرة تحدد مصير الاتحاد الأوروبي

الخميس 2018.6.28 01:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 403قراءة
  • 0 تعليق
ميركل خلال حديثها أمام مجلس النواب الألماني

ميركل خلال حديثها أمام مجلس النواب الألماني

حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الخميس، الدول الأوروبية من استمرار الخلافات بشأن قضية الهجرة، مشيرة إلى أن مستقبل أوروبا على المحك في هذه القضية.

وتأتي تصريحات المستشارة الألمانية قبيل انعقاد قمة للاتحاد الأوروبي يتوقع أن تشهد مناقشات شائكة حول هذا الملف.

وقالت ميركل، متحدثة أمام مجلس النواب الألماني: "أمام أوروبا الكثير من التحديات لكن تلك المرتبطة بمسألة الهجرة قد تقرر مصير الاتحاد الأوروبي".

ميركل متحدثة أمام مجلس النواب الألماني

ودعت المستشارة الألمانية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، إلى حلول "متعددة الأطراف" بدلا من اتباع بعض الدول نهجا "أحاديا" لحل الأزمة المتعلقة بالهجرة.

ميركل متحدثة أمام مجلس النواب الألماني

ويخوض زعماء الاتحاد الأوروبي الذين يواجهون ضغوطا شديدة من الناخبين في بلادهم، معارك شرسة بشأن كيفية توزيع حصص طالبي اللجوء في الاتحاد.

ونظرا لعدم تمكنهم من الاتفاق، فقد زاد هؤلاء الزعماء من القيود على اللجوء وشددوا الإجراءات على حدودهم الخارجية لتقليص عدد من يُسمح لهم بالدخول.

وعلى الرغم من أن عدد الذين وصلوا عبر البحر المتوسط لا يمثل سوى جزء بسيط فقط من عدد من وصلوا إلى أوروبا في 2015، والذي تجاوز مليون شخص؛ فقد أظهر استطلاع حديث للرأي أن الهجرة تمثل أهم ما يشغل مواطني الاتحاد الأوروبي البالغ عددهم 500 مليون نسمة.

وتشير إحصاءات الأمم المتحدة إلى أن 41 ألف لاجئ ومهاجر فقط دخلوا الاتحاد الأوروبي عبر البحر هذا العام حتى الآن.

تعليقات