سياسة

رئيس وزراء إثيوبيا للسيسي: نحرص على دعم علاقات البلدين

الثلاثاء 2018.4.3 10:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 75قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي - أرشيفية

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي - أرشيفية

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الثلاثاء، اعتزاز مصر بعلاقاتها القوية مع إثيوبيا، وما يربط البلدين من مصير مشترك.

وقال السيسي خلال اتصال هاتفي برئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد علي، إن يتطلع للعمل مع رئيس الوزراء الإثيوبي الجديد من أجل مواصلة تعزيز الإطار الشامل للعلاقات بين البلدين وتحقيق المصالح المشتركة خلال الفترة المقبلة.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، إن السيسي هنأ أبي أحمد بمناسبة اختياره رئيساً للوزراء، متمنياً له التوفيق والنجاح في الاضطلاع بمهام منصبه الجديد.

وأضاف المتحدث أن رئيس الوزراء الإثيوبي أعرب عن تقديره للرئيس المصري، ووجه له التهنئة بمناسبة إعادة انتخابه لفترة رئاسية ثانية، مؤكداً حرصه على تدعيم العلاقات المصرية الإثيوبية التاريخية، وتعزيز أطر التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، فضلاً على زيادة التنسيق والتعاون إزاء القضايا الافريقية المختلفة،ولا سيما ما يتعلق بالقرن الأفريقي.

ويأتي الاتصال الهاتفي بين السيسي ورئيس الحكومة الإثيوبية عشية إنطلاق جولة جديدة من المفاوضات الثلاثية حول "سد النهضة"، في الخرطوم حيث يلتقي وزراء الخارجية والري ورؤساء المخابرات بكل من مصر والسودان وإثيوبيا.

وكان البرلمان  الإثيوبي صادق بالإجماع، الإثنين، على تعيين أبي أحمد رئيسا جديدا للوزراء، خلفا لهايلي ماريام ديسالين، الذي استقال منتصف فبراير/شباط الماضي، من رئاسة كل من الحكومة والائتلاف الحاكم.

وتقدمت الجبهة الديمقراطية الثورية للشعوب الإثيوبية، التي فازت بالأغلبية البرلمانية في انتخابات 2015، بمرشحها (أبي أحمد) في جلسة استثنائية، حيث فاز بثقة أعضاء البرلمان البالغ عددهم 547 عضوا.

وتنص المادة 73 من دستور إثيوبيا على أنه يتم تعيين رئيس الوزراء من الحزب السياسي أو ائتلاف الأحزاب السياسية الذي يشكل الأغلبية في البرلمان.

وانتخب مجلس الائتلاف الحاكم في إثيوبيا، الثلاثاء الماضي، أبي أحمد علي، رئيسا جديدا له، في خطوة مهدت لتعيينه رئيسا للوزراء.


تعليقات