اقتصاد

مساهمو نيسان يقيلون كارلوس غصن من مجلس إدارتها

الإثنين 2019.4.8 08:44 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 279قراءة
  • 0 تعليق
إقالة كارلوس غصن من شركة نيسان

إقالة كارلوس غصن من شركة نيسان

قرر حملة أسهم شركة نيسان اليابانية، في الجمعية العمومية المنعقدة، الإثنين، إقالة رجل الأعمال اللبناني كارلوس غصن، الرئيس السابق لشركة نيسان، بشكل نهائي، على خلفية محاكمته في طوكيو باليابان بتهمة اشتباه وجود فساد مالي.

وكان غصن تمت إقالته في 22 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، بقرار من مجلس إدارة مجموعة "نيسان" لصناعة السيارات اليابانية، على خلفية اتهامه بالتهرب الضريبي.

وصدر القرار بالإجماع، على أن يتم تعيين خلف له في وقت لاحق. 

وقالت المجموعة التي بنى فيها كارلوس غصن سمعته كمؤسس إمبراطوريات في عالم صناعة السيارات في 1999، في بيان: "بعد مراجعة تقرير مفصل لتحقيق داخلي، صوت مجلس الإدارة بالإجماع لإقالة كارلوس غصن من منصب رئيس مجلس الإدارة".

ويفترض أن يتم تعيين رئيس لمجلس الإدارة خلفا لغصن، وسيكون على الأرجح الرئيس التنفيذي للمجموعة هيروتو سايكاوا مساعده السابق.

وكان رئيس شركة نيسان السابق كارلوس غصن، قد دفع كفالة قدرها مليار ين ياباني (8.9 مليون دولار)، وتم بالفعل الإفراج عنه من مركز الاعتقال المحتجز به في طوكيو، ولكن سرعان ما أعادت السلطات اليابانية اعتقاله للمرة الرابعة، مطلع أبريل/نيسان الجاري، بعد مداهمة أكثر من 10 رجال من فريق المدعي العام في طوكيو شقة غصن التي يقيم فيها منذ إطلاق سراحه مارس/آذار الماضي.


و قررت محكمة في طوكيو، الجمعة الماضي، تمديد توقيف غصن حتى 14 أبريل/نيسان غداة اعتقاله من منزله، بسبب شبهات جديدة بارتكاب مخالفات مالية.

وقالت محكمة منطقة طوكيو، في بيان، إنها وافقت على طلب المدعين تمديد توقيف كارلوس غصن حتى 14 من أبريل/نيسان.

وأوقفت النيابة العامة اليابانية كارلوس غصن، الخميس الماضي، مجددا على خلفية شبهات بارتكاب مخالفات مالية، في إجراء اعتبره الرئيس السابق لتحالف رينو-نيسان "اعتباطياً ومشيناً".

تعليقات