سياسة

مستوطنون يهاجمون مدرسة شمالي الضفة وإصابات في صفوف الطلبة

الأربعاء 2018.11.7 02:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 65قراءة
  • 0 تعليق
مستوطنون إسرائيليون-أرشيف

مستوطنون إسرائيليون-أرشيف

أصيب 5 فلسطينيين على الأقل، اليوم الأربعاء، بعد مهاجمة مستوطنين إسرائيليين لمدرسة في بلدة عوريف، جنوب نابلس في شمالي الضفة الغربية.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني في تصريح مكتوب أرسل لـ"العين الإخبارية" نسخة منه إن "عددا من الفلسطينيين أصيبوا بالرصاص الحي خلال المواجهات التي اندلعت في بلدة عريف، جنوب نابلس، يجري التعامل معهم ونقلهم للمستشفيات".

وكان عشرات المستوطنين الإسرائيليين هاجموا "مدرسة عوريف الثانوية للذكور " بالحجارة.

وأفاد شهود عيان لـ"العين الإخبارية" بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي انضمت إلى المستوطنين بعد أن تصدى لهم السكان وحاولوا وقف رشقهم الحجارة على المدرسة.

وأضاف شهود العيان أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين الفلسطينيين.

واستنادا إلى شهود العيان فإن أحد الطلاب أصيب برصاص حي، فيما تعرض عدد آخر لحالات اختناق نتيجة استنشاقهم الغاز، ما استدعى إخلاء المدرسة.

وشهدت العديد من المدارس في شمالي الضفة الغربية، منذ عدة أسابيع، اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين الإسرائيليين.

وينحدر المستوطنون الذين نفذوا اعتداء اليوم من مستوطنة "يتسهار" المقامة على أراضي محافظة نابلس ويعتبرون من أكثر المستوطنين تطرفا.

ويصل عدد المستوطنين في الضفة الغربية إلى أكثر من 420 ألفا يعيشون في 128 مستوطنة، فضلا عن وجود أكثر من 100 بؤرة استيطانية عشوائية.

وإضافة إلى هؤلاء، يعيش أكثر من 220 ألف مستوطن في 18 مستوطنة مقامة على أراضي القدس الشرقية.


تعليقات